أخبار عاجلة

المركز الثالث في سباق الصين يرضي رايكونن

المركز الثالث في سباق الصين يرضي رايكونن
كريم مليم الإثنين - 16 أبريل 2018 - 12:00 ص"
بدا أن آمال كيمي رايكونن الكبيرة، في نتيجة جيدة في سباق جائزة الصين الكبرى، لبطولة العالم فورمولا 1،  اليوم الأحد، انتهت بعدما تسبب فيراري في تضرر سباقه، لمساعدة سيباستيان فيتل، لكن في النهاية اعتمد الفريق الإيطالي على السائق الفنلندي، للوصول إلى منصة التتويج، وذلك حسبما أفادت وكالة رويترز، اليوم الإثنين.
 
وسيطر فيراري على التجارب التأهيلية السبت، على حلبة شنغهاي، مع تفوق فيتل على زميله، ليحصدا المركزين الأول والثاني، ولكن احتلال السائق الفنلندي للمركز الثالث كان أفضل ما يمكن لفيراري فعله، في نهاية السباق الذي انتصر فيه دانييل ريتشياردو، سائق رد بول.
 
وقال ماوريتسيو إريفابيني رئيس الفريق: "لم تكن النتيجة التي كنا نرغب فيها بعدما انطلقنا من الصف الأول".
 
وحافظ فيتل على الصدارة عند الانطلاق واتجه إلى ناحية رايكونن، الذي تراجع إلى المركز الرابع خلف فالتيري بوتاس، سائق مرسيدس، وماكس فرستابن سائق رد بول.
 
وتصدر السائق الالماني السباق في الجزء الأول لكنه خسر الصدارة لصالح بوتاس بعد وقفة الصيانة رغم تقدمه بفارق مريح، وتوقف بوتاس قبل ذلك بلفة واحدة واستخدم إطارات جديدة لتقليص الفارق.
 
وكانت وقفة صيانة فيتل، وهي الأولى لفيراري في السباق بعد الوقفة الفاشلة في البحرين التي أدت إلى كسر في ساق أحد الفنيين، أبطأ من تلك لبوتاس.
 
وبعد فقدان الفارق لصالح سائق مرسيدس أبقى فيراري رايكونن، الذي كان وصل إلى الصدارة في ذلك الوقت لكن دون توقف، على الحلبة في محاولة لإعاقة بوتاس على أن يحصل فيتل على فرصة لاستعادة الصدارة.
 
ودخل رايكونن للخضوع لوقفة الصيانة في اللفة 27 ليتجاوزه بوتاس وفيتل، وأجاب رايكونن عن هل كان ضحية لإستراتيجية فيراري في الجزء الأول من السباق: "لا أعلم. في اللفة الأخيرة (قبل وقفة الصيانة) ضد مرسيدس أفادني سيباستيان ثم نزلت سيارة الأمان إلى الحلبة".
 
ومع وجود سيارة الأمان استفاد رايكونن ليعوض الوقت الذي خسره بالبقاء على الحلبة، ورغم أنه كان المرشح الأبرز لتحقيق فوزه الثالث على التوالي أنهى فيتل السباق في المركز الثامن خلف فرناندو الونسو سائق مكلارين.
 
وعلى الجانب الآخر كاد رايكونن أن يخطف المركز الثاني من بوتاس لكنه لم ينجح في تجاوزه، وقال: "كنت محظوظا قليلا مع وجود سيارة الأمان، لكني راض عن النتيجة لأن في وقت ما في السباق لم تكن الأمور جيدة على الإطلاق".