أخبار عاجلة

الأهلي يسقط أمام سيمبا التنزاني في دوري الأبطال

الأهلي يسقط أمام سيمبا التنزاني في دوري الأبطال
الثلاثاء - 12 فبراير 2019 - 12:00 ص"

خسر النادي الأهلي بقيادة مديره الفني الأوروجواياني مارتن لاسارتي، أمام نظيره سيمبا التنزاني، بهدف نظيف، على ملعب دار السلام، ضمن مواجهات الجولة الرابعة لحساب المجموعة الرابعة من بطولة دوري أبطال إفريقيا، والتي قادها تحكيميًا الحكم السوداني إسماعيل محمود، ويعاونه كلٌّ من وليد أحمد علي، مساعد أول، وأحمد ناجي صبحي مساعد ثانٍ، وبتلك النتيجة ظل نادي القرن الإفريقي متصدرًا للمجموعة برصيد 7 نقاط، فيما ارتفع رصيد سيمبا إلى 6 نقاط احتل بهم المركز الثاني، بينما يحتل فيتا كلوب المركز الثالث برصيد 4، ويتذيل شبيبة الساورة الجزائري المجموعة بنقطتان.

الأهلي بدأ المباراة بتشكيل مكون من: الحارس محمد الشناوي، خلف الرباعي محمد هاني وأيمن أشرف وياسر إبراهيم والتونسي علي معلول في الدفاع، وحمدي فتحي وعمرو السولية وكريم وليد نيدفيد  للوسط، ورمضان صبحي وحسين الشحات والنيجيري جونيور أجاي في الهجوم.

وجلس على مقاعد بدلاء الأهلي، الحارس شريف إكرامي، ورامي ربيعة، ومحمود وحيد، وهشام محمد، وناصر ماهر، ومحمد شريف، وصلاح محسن، فيما خرج الحارس علي لطفي لأسباب فنية.

في المقابل، بدأ البلجيكي باتريك أوسيمس، المدير الفني لفريق سيمبا، المباراة بتكشيل مكون من: الحارس عيشى مانولا، أمامه الرباعي زانا كوليبالي وأسانتي كواسي وجوكو مورشيد وباسكال واوا للدفاع، وجيمس كوتي وكلاتوس تشاما وجوناس ماكودي وجون بوكو للوسط، وميدي كاجيري وإيمانويل أوكوي للهجوم.

وجلس على مقاعد بدلاء سيمبا، الحارس ديوجراتيس مونيس ومحمد حسين ونيكولاس جيان ومزاميرو ياسين وهارونا نيوزيما وحسن ديلنجا وراشيد جوما.

الشوط الأول

البداية جاءت سريعة وقوية من جانب النادي الأهلي، وتمكن الفريق من الحصول على أول ركلة ركنية في اللقاء بالدقيقة السادسة نفذها علي معلول، وفي الدقيقية التاسعة ظهر نادي سيمبا عن طريق الحصول على ضربة ركنية، نفذت وسددها لاعب سيمبا لكن كانت في متناول الشناوي.

وفي الدقيقة الـ12 جاءت أول هجمة خطيرة في المباراة عن طريق نادي سيمبا، واستغل مهاجم سيمبا خطأ الشناوي ثم تدراك الشناوي الخطا وصد تسديدة الفريق التنزاني، وفي الدقيقة الـ15، كانت الضربة الركنية الثالثة في المباراة، والثانية لسيمبا، ونفذت الركلة وكانت أن تدخل الكرة شباك الشناوي لكن الكرة جانبت القائم الأيسر للأهلي.

بعد مرور ربع ساعة، هبوط شديد في أداء النادي الأهلي عكس البداية، وسط نشاط كبير من فريق سيمبا، وفي الدقيقة الـ19 كرر الفريق التنزاني خطورته من جديدة بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة الـ22 ظهرت الخطورة الحقيقة للنادي الأهلي بتوغل من حسين الشحات من الجانب الأيمن للأهلي، وتوغل من الجبهة اليسرى للفريق التنزاني، وسدد الكرة في الشباك الجانبية، ليعلن عن الخطورة الأولى للمارد الأحمر.

وبعد ظهور الأهلي في أكثر من كرة بهجمات إنتهت بسهولة في عيشى مانولا، عن طريق عرضيات حسبن الشحات وكريم نيدفيد، نجح سيمبا في الحصول على ركلة ركنية جديدة في الدقيقة الـ38.

الدقيقة 40، شهدت التبديل الأول لنادي سيمبا بدخول محمد محمد حسين بدلا من أسانتي كواسي، وفي الدقيقة 41 أهدر نادي سيمبا الهدف الأول بعد تتدي خاطئ من محمد الشناوي، لتخرج الكرة لركلة ركنية جديدة.

 



أطلق السوداني إسماعيل محمود صافرة نهاية الشوط الأول بعد أن احتسب دقيقة فقط إضافية، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الأهلي وسيمبا، شوط لم يسعى الأهلي خلاله لإثبات رغبته في تحقيق الثلاث نقاط.

وأظهرت أرقام الشوط الأول تفوق الأهلي النسبي في الإستحواذ، حيث بلغ إستحواذ الأهلي 51% مقابل 49% لفريق سيمبا، وسدد الأهلي مرتان بينهما تسديدة بين العارضة والقائمين، فيما سجل الفريق التنزاني 9 مرات بينهما 3 بين العارضة والقائمين، واحتسب للأهلي خلال الشوط ضربة ركنية وحيدة، مقابل 7 ركلات ركنية للفريق التنزاني.

 

 

 

الشوط الثاني

بداية الشوط الثاني كانت هادئه، حتى نال سيمبا في الدقيقة الـ47 على ركلة ركنية أولى في الشوط الثاني، وفي الدقيقة الـ47 أهدر حسين الشحات هدف مؤكد للنادي الأهلي بعد تمريرة رائعة من جونيور أجايي، لكن حسين الشحات أهدر الكرة بشكل غريب.

ثم رد نادي سيمبا بإهدار هدف محقق في الدقيقة 48، بعد خطأ قاتل من علي معلول في التغطية، ثم أنقذ محمد الشناوي هدف محقق لفريق سيمبا في الدقيقة 50، بعد خطأ فادح من دفاع الأهلي، ومرت أول 15 دقيقة من الشوط الثاني، وسط أداء سلبي من الفريقين، لما يقدما أي جديد.

 



وفي الدقيقة الـ65، أحرز نادي سيمبا الهدف الأول في المباراة، عن طريق ميدي كاجيري، بخطأ قاتل في التمركز من مدافعي الأهلي، وفي الدقيقة الـ70، أجرى مارتن لاسارتي التديل الأول للنادي الأهلي، بإخراج حمدي فتحي، ونزل ناصر ماهر.

 

 



وعلى الرغم من استقبال الأهلي هدف في الدقيقة 65، إلا أن رد فعل الأهلي لم يكن بالشكل الكافي حتى الدقيقة 80، ثم أهدر ياسر إبراهيم فرصة تعديل النتيجة بعد كرة ثابتة نفذها علي معلول.

 

 

 

وفي الدقيقة الـ84، أجرى مارتن لاسارتي التبديل الثاني للنادي الأهلي بإخرج كريم نيدفيد، ونزول المهاجم صلاح محسن، وأهدر أجايي فرصة هدف محقق للنادي الأهلي في الدقيقة 90 بعد عرضية مميزة من محمد هاني، لتنتهي المباراة بهزيمة المارد الأحمر بهدف نظيف.