أخبار عاجلة

صدارة البريميرليج تداعب أحلام السيتي أمام إيفرتون

صدارة البريميرليج تداعب أحلام السيتي أمام إيفرتون
الأربعاء - 06 فبراير 2019 - 12:00 ص"

يحتضن استاد جوديسون بارك بمدينة ليفربول، والذي يتسع لأكثر من 40 ألف متفرج، اليوم الأربعاء، في تمام الساعة الـ9.45 مساءً، لقاء نادي إيفرتون أمام نظيره مانشستر سيتي، ضمن مواجهات الجولة السابعة والعشرين من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز -البريميرليج- (2018-2019)، بقيادة الحكم كريج باوسون، وتم تقديم تلك المباراة من الجولة الـ27 بسبب ارتباط مانشستر سيتي بقيادة مديره الفني الإسباني بيب جوارديولا، بمباراة نهائي كأس رابطة المحترفين ضد تشيلسي يوم 24 فبراير الجاري، الذي كان محدد لمواجهة إيفرتون في البريميرليج.

آخر ظهور لنادي إيفرتون في البريميرليج كان أمام وولفرهامبتون، وخسر إيفرتون بثلاث أهداف مقابل هدف، على جوديسون بارك، ضمن مواجهات الجولة الخامسة والعشرين، وسجل ثلاثية وولفرهامبتون روبين نيفيز وراؤول خيمينيز ولياندير ديندونكير، فيما سجل هدف إيفرتون الوحيد أندريه جوميز.

بينما شهد آخر ظهور لنادي مانشستر سيتي، الفوز بثلاث أهداف مقابل هدف أمام أرسنال، سجل ثلاثية السيتي الدولي الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، فيما سجل هدف المدفعجية المدافع الفرنسي لوران كوتشيلني، على استاد الإتحاد، ضمن مواجهات الجولة الخامسة والعشرين.

وشهد لقاء الدور الأول بين مانشستر سيتي وإيفرتون، الذي أقيم ضمن مواجهات الجولة السابعة عشرة، فوز السيتي بثلاث أهداف مقابل هدف، أحرز ثلاثية السيتي جابرييل خيسوس (هدفين) ورحيم سترلينج، فيما أحرز هدف التوفيز دومينيك كالفيرت ليوين، وكان يقودهًا الحكم كريج بواسون الذي سيقود لقاء اليوم أيضًا.

ويحتل نادي إيفرتون بقيادة مديره الفني البرتغالي ماركو سيلفا، المركز التاسع بجدول ترتيب البريميرليج، برصيد 33 نقطة (جمعها من 25 مباراة فاز في 9 وتعادل في 6 وخسر في 10، وسجل الفريق 36 هدفًا، بينما استقبلت شباكه 36 هدفًا)، بفارق نقطة عن واتقورد صاحب المركز الثامن، وبفارق 5 نقاط عن وولفرهامبتون صاحب المركز السابع.


في المقابل يحتل نادي مانشيستر سيتي بقيادة مدربه بيب جواريدولا، المركز الثاني بجدول ترتيب البريميرليج، برصيد 59 نقطة (جمعها من 25 مباراة فاز في 19 مباراة وتعادل في 2 وخسر في 4، وسجل الفريق 66 هدفًا بينما استقبلت شباكه 20 هدفًا)، بفارق ثلاث نقاط عن ليفربول المتصدر، وفي حال فوز السيتي اليوم سيتصدر جدول الترتيب بفارق الأهداف، حيث أن ليفربول سجل سجل 56 هدفًا فيما استقبلت شباكه 15 هدفًا.

وقدم بيب جوارديولا، نصيحة إلى إدارة إيفرتون، قبل مواجهة الفريقين اليوم، وقال جوارديولا: "نصيحتي لهم، إذا كان النادي يؤمن بمشروعه وقدرات المدرب، فإنه يتعين عليه التمسك به، ولا أحد يضمن أن يأتي أي مدير فني جديد بأشياء أفضل، والناس لا تعرف مدى صعوبة بناء فريق، الأفراد يعتقدون أن شراء 3 أو 4 لاعبين أو التعاقد مع مدرب جديد سيحل المشكلة. بناء فريق يحتاج إلى وقت".

وأنفق إيفرتون بسخاء على التعاقد مع لاعبين جدد قبل انطلاق الموسم، لكن النتائج جاءت عكس التوقعات، حيث حقق الفريق تحت قيادة المدرب ماركو سيلفا، 3 انتصارات فقط في آخر 12 مباراة بالبريميرليج، ولم يستمتع جوارديولا بالنجاح في مانشستر سيتي حتى موسمه الثاني، عندما فاز بلقب الدوري وكأس الرابطة الموسم الماضي، وشدد على حاجة أندية مثل إيفرتون إلى الصبر على مدربيهم.

كما أكد بيب جوارديولا، أن فرق مانشستر يونايتد، تشيلسي، وتوتنهام لديها فرصة المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي، وقال جوارديولا في تصريحات نقلتها شبكة سكاي سبورتس: "لم أقل أبدا أن توتنهام أو تشيلسي أو أي من الفرق الـ 6 الأوائل خارج السباق وحتى مانشستر يونايتد الذي يصنع مسيرة من الانتصارات كل جولة ضمن المرشحين أيضا، جميع تلك الفرق تقاتل على لقب الدوري".



 
وأضاف مدرب السيتي: "إذا نجح تشيلسي في تحقيق انتصارات متتالية فسيكون مرشحا أيضا للفوز بالدوري، الجميع متواجد للتنافس على اللقب، الفارق ليس كبير جدا، وهناك 39 نقطة متبقية حتى نهاية الدوري، عندما يكون الفارق 9 أو 10 نقاط فهو ليس كبيرا، عليك أن ترى ما يحدث حاليا في البطولة، الجميع مستعد لخطف النقاط".
 
وواصل بيب: "منذ 3 أو 4 أيام كنا قد انتهينا، البطل كان ليفربول، أما الآن فنحن في وضع أفضل، ومن الممكن أن يعتلي السيتي الصدارة أو يتأخر عن الريدز بفارق 7 نقاط بعد 3 أيام أخرى، وعلينا أن نكون أكثر هدوءا في هذا الموقف، سيكون هناك الكثير من المفاجآت، وسيكون من الصعب على كل فريق تحقيق الفوز في كل المباريات، وكل الفرق المرشحة للبطولة، وغير المرشحة لديها القدرة على خلق المشاكل للمنافسين".