أخبار عاجلة

هل يغيب ليونيل ميسي عن الكلاسيكو؟

هل يغيب ليونيل ميسي عن الكلاسيكو؟
الإثنين - 04 فبراير 2019 - 12:00 ص"

سادت حالة من الفزع في ملعب «كامب نو»، حين طلب الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة، الخضوع لعلاج خارج الملعب بعد وقت قصير من تسجيل الهدف الثاني الذي جنب فريقه السقوط في فخ الهزيمة أمام ضيفه فالنسيا في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني، وأثارت إصابة ميسي قلق جماهير برشلونة، خصوصاً أنها تأتي قبل أيام معدودة على المواجهة المرتقبة الأربعاء ضد الغريم ريال مدريد على ملعب «كامب نو» في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة الكأس في مباراة قد يغيب عنها ميسي بعد تعرضه لإصابة في الفخذ خلال لقاء السبت. 

ويبدو أن النادي الكاتالوني دفع ثمن المجهود الجبار الذي بذله لاعبوه الأربعاء حين عوضوا خسارتهم ذهاباً أمام إشبيلية 0 - 2 في ربع نهائي الكأس، وواصلوا حملة الدفاع عن اللقب بالفوز إياباً 6 - 1.

ورغم الاطمئنان على ميسي نسبياً، بعد أن واصل اللعب، لم يتمكن من قيادة برشلونة للانتصار واكتفى الفريق بالتعادل 2 - 2، وجنب النجم الأرجنتيني فريقه برشلونة حامل اللقب والمتصدر هزيمته الثالثة هذا الموسم، وذلك بتسجيله ثنائية حول بها تخلف النادي الكاتالوني أمام ضيفه فالنسيا إلى التعادل.




وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية، أن ميسي سيجري فحصًا شاملاً الإثنين، من أجل معرفة الموقف النهائي للاعب من المشاركة أمام ريال مدريد، وأشارت إلى أن ميسي شعر بأنه في حالة جيدة، وليس بحاجة إلى الذهاب إلى مقر النادي الطبي، موضحة أن عملية التعافي تسير بشكل جيد، وأن نية النادي هي تواجد اللاعب في الحصة التدريبية برفقة زملائه، صباح الإثنين، مضيفة بأنه سيجري فحوصات طبية مجددًا. 

ونوهت الصحيفة بأنه إذا كان ميسي في حالة جيدة، فسيجري بعض العمل الخاص في صالة الألعاب الرياضية مع أخصائي العلاج الطبيعي بالنادي، مضيفة بأن "لحظة الحقيقة" ستكون في تدريات الثلاثاء، عندما يشارك في التدريب الأخير قبل المباراة، ليؤكد جاهزيته.




ومع ذلك، قالت الصحيفة إنه إذا كانت الإصابة غير إيجابية، فإن فالفيردي لن يخاطر بالدفع بنجمه الأول أو على الأقل سيتواجد على مقاعد البدلاء، ويدخل في حالة الضرورة، خاصة وأن الفريق سيخوض عدة مباريات مهمة ولا يريد المدرب خسارة "ليو" في أهم فترة بالموسم.

غياب ميسي لا يقلق البرسا

من جانبها ذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" أن الفريق الكتالوني لا يتأثر في مبارياته أمام ريال مدريد عند غياب البرغوث، واستشهدت الصحيفة بما حدث في موسم 2015-2016 حينما شارك ميسي من دكة البدلاء بعد عودته من الإصابة، في المباراة التي انتهت بفوز الفريق برباعية نظيفة، حيث نزل إلى أرضية الملعب والبارسا متقدم بثلاثية نظيفة.
 
وواصل البلوجرانا تفوقه في الكلاسيكو بدون ميسي، في مباراة الدور الأول لليجا هذا الموسم حيث تم استبعاده من اللقاء بسبب الإصابة التي تعرض لها في كتفه، وتمكن الفريق الكتالوني من تحقيق انتصار ساحق على الملكي بنتيجة 5-1.




فيما كشف إرنستو فالفيردي المدير الفني لنادي برشلونة، بعد اللقاء أن ميسي الذي تلقى العلاج خارج الملعب قبل نحو 20 دقيقة على النهاية، يعاني من «مشكلة صغيرة وعلينا الانتظار حتى إجراء الفحوص والوقوف على وضعه، كما الحال بالنسبة للاعبين الآخرين».

ولدى سؤال عن المشكلة التي يعاني منها ميسي، أجاب فالفيردي: «لا أعلم. كنت أود أن أكشف لكم عن المزيد لكني لا أعلم بالضبط ما هي. عانى من مشكلة صغيرة... سننتظر لنرى ما سيقوله الأطباء عندما يجرون الفحوص... لا يمكنني تخمين أي شيء، لكننا لا نتخيل بأنه شيء خطير». 

وتوقف مسلسل الانتصارات المتتالية لفريق المدرب إرنستو فالفيردي عند ثمانية، تحديداً منذ أن تعادل في المرحلة الثالثة عشرة على أرض أتلتيكو مدريد الذي ستكون الفرصة متاحة أمامه لتقليص الفارق الذي يفصله عن حامل اللقب إلى ثلاث نقاط فقط في حال فوزه خارج ملعبه على ريال بيتيس.