أخبار عاجلة

كيف انتقلت عدوى السحر والشعوذة من الزمالك إلى الأهلي؟

كيف انتقلت عدوى السحر والشعوذة من الزمالك إلى الأهلي؟
مصطفى البنا الجمعة - 11 يناير 2019 - 12:00 ص"

 هناك من يعتقد ويؤمن أن أعمال السحر والشعوذة قادرة على تغيير أي شيء في الحياة، ويسير خلف هذه المعتقدات لفترات طويلة، وربما يعيش بها وقد يقضي عمره في الجري خلفها، لكن الغريب في الأمر أن الفترة الأخيرة شهدت جدلًا واسعًا حول هذه المعتقدات فى الشارع الرياضي المصري، وربما يكون رئيس نادي الزمالك أول من تحدث عنها في أكثر من مناسبة عن لجوء بعض المدربين واللاعبين إلى أعمال السحر والشعوذة.

البداية كانت في مباراة الزمالك أمام وادي دجلة، حيث وجه رئيس النادي اتهامات صريحة إلى عصام الحضري، حارس دجلة في ذلك الوقت، بالقيام بأعمال سحر وشعوذة لمنع دخول الكرة فى مرماه قائلًا جملته الشهيرة: "عصام الحضري يقفل مرماه بالجن والعفاريت، لقد كان يستخدم ذلك منذ أيام المنتخب المصري، الكرات التي لا يتصدى لها معه عفريت اسمه جامايكا هو من يبعدها عن المرمى".

ثم اتهم رئيس الزمالك فتحي مبروك أثناء توليه تدريب الأهلي باستخدام السحر بعد إصابة أيمن حفني المفاجئة قبل انطلاق مباراة الزمالك والأهلي وخروجه من التشكيل الأساسي للفريق قبل اللقاء بدقائق قليلة.

 طارق العشري لم يسلم من تصريحات رئيس الزمالك عن السحر والشعوذة، حيث اتهمه أيضًا بذلك بعد خسارة الزمالك من إنبي عام 2015 أثناء تولي العشري تدريب الفريق البترولي.

السخرية من تصريحات رئيس الزمالك

تصريحات رئيس الزمالك، التي مر عليها سنوات، قابلها وقتها الأهلي وجماهيره بسخرية شديدة، خاصة على صفحات السوشيال ميديا التي تنتمي إلى القلعة الحمراء، وقالوا إن هذه التصريحات غير منطقية، ويرددها رئيس الزمالك لتبرير فشل فريقه في البطولات المختلفة والهزائم التي يتعرض لها، وإصابات لاعبيه مثلما حدث مع أيمن حفني قبل لقاء القمة.

وربما يتذكر الكثيرون عم حارث، أقدم عامل غرف ملابس في النادي الأهلي، عندما ارتدى قميصًا مكتوبًا عليه اسم "جامايكا" قبل لقاء القمة بين الأهلي والزمالك في نهائي كأس مصر، في الوقت نفسه قام أولتراس أهلاوي بالسخرية من رئيس الزمالك بالهتاف: "أووووه جامايكا"، أثناء وجودهم في مدرجات ملعب مختار التتش بالجزيرة لحضور مران الفريق قبل مباراة نهائي كأس مصر بين الأهلي والزمالك عام 2015.

عم حارث يستحضر "جامايكا" قبل مباراة القمة

انتقال العدوى

بعد سنوات من سخرية قطاع كبير من الأهلاوية من تصريحات رئيس الزمالك عن أعمال السحر والشعوذة انقلبت الأوضاع ومن كان يسخر بالأمس أصبح يبرر ما يحدث لفريقه بوجود أعمال سحر وشعوذة، حيث خرج بعض مسئولي الأهلي وعدد من جماهيره في الساعات الماضية بمبرر جديد لإصابات لاعبيه بعد إصابة محمد محمود بقطع في الرباط الصليبي وغضروف الركبة.

ترسيخ الفكرة

قناة النادي سخرت برامجها لترسيخ فكرة أن ما يتعرض له فريق الكرة من إصابات سببه وجود أعمال سحر، وخصص عبد الحميد حسن، مقدم برنامج "الأهلي الليلة" على شاشة قناة النادي، جزءًا كبيرًا من حلقة البرنامج يوم الأربعاء الماضي للتحدث في هذا الأمر وقال: "كدة كتير أوي اللاعب بينزل يتصاب بيبقى مصاب ينزل الملعب يتصاب تاني مش ملاحق. أحمد فتحي نزل اتصاب. باسم علي نزل اتصاب. رامي ربيعة أساسًا مش عارف يرجع. وصلاح محسن وجيرالدو. أنا خايف سيد عبد الحفيظ ولا المدير الفني وهو قاعد يتصاب".

وأضاف: "لازم نقعد نفكر إيه الإصابات الكتيرة دي وليه لا يعني ميكونش حد عامل اللاعيبة دي حاجة ماهو ولاد الـ"...…" أنا آسف يعني مش عايز أقول ألفاظ خارجة بس الناس المؤذية كتير جدا ليه لا.. أنا بدأت أصدق إن في حاجة معمولة للاعيبة دي".

وواصل" كان بيجيلي من ناس صحابنا عالفيس بوك يقولولي والله اللاعيبة دي معمولها حاجة وأنا كنت مستبعد الموضوع ده لكن لازم افكر برضه مانا ربنا مديني عقل والحاجات دي مذكورة في القرآن وانتوا شايفين الدنيا حوالينا عاملة إزاي وقبل كدة سمعنا عن شبراخيت بتاعة الأعمال والناس دورت وراحت فليه لا ليه ميكونش اللاعيبه دي فيها حاجة"

واتم حديثه مطالبًا سيد عبد الحفيظ مدير الكرة على الهواء بإحضار شخص قادر على التعامل مع مثل هذه الأمور لإكتشاف الخطأ الموجود لأنه من المؤكد أنه يوجد شخص قام بشيئًا ما لهؤلاء اللاعبين

 

 

الشاطر يعظ

إسلام الشاطر مقدم برنامج "ملعب الأهلي" سار على نفس نهج زميله في القناة عبدالحميد حسن، حيث استهل حلقة برنامجه أمس الأربعاء بقراءة سورة الفلق مشيرًا إلى أنه قرر بدء الحلقة بهذه الطريقة، بسبب لعنة الإصابات التي تضرب الفريق الأحمر هذا الموسم وأنه لا يوجد حل غير التقرب إلى الله قائلًا: "إحنا أهلاوية مفيش قدامنا حاجة غير إننا نقرب من ربنا أكتر ونحافظ على الأذكار والصلوات وكل حد ناقصه حاجة في الدين يحاول يعلمها الفترة الجاية"، وهي مقدمة غريبة على برنامج رياضي وعندما تستمع إليه وهو يتحدث تشعر وكأنك تشاهد برنامجا دينيا يلعب فيه الشاطر دور "الداعية" الذي ينصح مشاهديه بالتوبة قبل نهاية العالم!!.

مجلة النادي

مجلة الأهلي لم تبتعد عن الخط الذي سارت عليه برامج القناة الرسمية للنادي وجاء على صدر غلافها عنوان::"عين الحسود فيها عود..بل ألف عود أيها الفاجر". وهو العنوان الذي أصاب المتابعين بصدمة شديدة خاصة وأن هذا الأمر ابتعد بالصحيفة الرسمية لمؤسسة كبيرة وعملاقة مثل النادي الأهلي، عن قواعد وآداب مهنة الصحافة، لكنه في ذات الوقت يدل على العقلية التي تدير الأمور داخل القلعة الحمراء ومحاولات الهروب مما يحدث من تراجع نتائج الفريق بتعليقه على شماعة السحر والشعوذة .