أخبار عاجلة

تألق صلاح وإهانة الريال الأبرز في أرقام الأسبوع

 تألق صلاح وإهانة الريال الأبرز في أرقام الأسبوع
الجمعة - 11 يناير 2019 - 12:00 ص"
شهدت الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى، الدوري الإنجليزي والإيطالي والإسباني والفرنسي والألماني، والبطولات العالمية وعلى رأسها كأس الأمم الآسيوية المقامة حاليًا في الإمارات، العديد من الأرقام المميزة، من بينها وداع باريس سان جيرمان لكأس فرنسا، وسيطرة الثلاثي محمد صلاح وساديو ماني وبيير أوباميانج على جوائز الكاف، إلى جانب مواصلة ريال مدريد لنتائجه المتذبذبة في الدوري الإسباني، واستعرض موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أبرز تلك الأرقام في تقريره الأسبوعي كالآتي:
 
- مرت 55 سنة على آخر مرة تمكنت خلالها الهند من الفوز بمباراة في كأس أمم آسيا، قبل أن تتمكن من الفوز على تايلاند بنتيجة 4-1 في البطولة المقامة حاليًا في الإمارات، لتحقق بالتالي أكبر انتصار في تاريخ مشاركتها بالبطولة، كما سجل سونيل شيتري ثنائية في تلك المباراة ليرفع رصيده إلى 67 هدفًا دوليًا، كثالث أكثر اللاعبين الحاليين- بعيدًا عن المعتزلين- تسجيلًا للأهداف الدولية خلف كريستيانو رونالدو برصيد 85 هدفًا وليونيل ميسي بـ65 هدفًا.
 
- حقق باريس سان جيرمان 44 انتصار متتالي في كأس فرنسا قبل أن تنتهي تلك السلسلة بالخسارة على أرضه أمام جوينجامب بنتيجة 2-1 يوم الأربعاء الماضي، ومنذ الخسارة أمام مونبليه بنتيجة 2-1 في كأس فرنسا في شهر يناير عام 2014، توج سان جيرمان بأربع ألقاب متتالية في البطولة.
 
- مرت 30 سنة على آخر مرة يتمكن خلالها فريقين اثنين لا ينتميان إلى الدرجات الثلاث الأولى الإنجليزية من إقصاء فريقين ينتميان إلى الدوري الإنجليزي الممتاز في كأس الاتحاد الإنجليزي، وذلك بعدما تمكن كل من أولدهام أتلتيك  ونيوبورت كاونتي من التغلب على كل من فولهام وليستر سيتي على الترتيب.
 
- مرت 15 سنة على آخر مرة تمكن فيها ريال سوسيداد من الفوز على ريال مدريد في الدوري الإسباني على ملعب سانتياجو بيرنابيو، قبل أن ينهي ويليان خوسيه انتظار دام 12 سنة بالفوز بهدفين دون رد، واللافت للنظر أن مدرب ريال مدريد الحالي سانتياجو سولاري كان ضمن فريق ريال مدريد الذي ضمن كل من روبرتو كارلوس ولويس فيجو وراؤول ورونالدو والذي خسر بنتيجة 4-1 أمام ريال سوسيداد في عام 2004.
 
- سجل أدم لو فوندري 10 أهداف في 11 مباراة في الدوري الأسترالي، ليصبح أول لاعب يصل لهذا الرقم من الأهداف في ذلك العديد من المباريات طوال تاريخ المسابقة.
 
- لم تحدث من قبل أن تضم القائمة النهائية للمرشحين للفوز بأفضل لاعب في إفريقيا نفس الثلاث لاعبين لعامين متتاليين، قبل أن يحدث ذلك الأمر هذا العام بترشح كل من محمد صلاح وبيير إيمريك أوباميانج وساديو ماني، وعادل أوباميانج الرقم القياسي لكل من ديديه دروجبا ويايا توريه واللذان تواجدا في القائمة النهائية 5 أعوام على التوالي.
 
- بات فريق أن أنجرز أول فريق ينتمي إلى الدوري الفرنسي في القرن الـ21، يودع مسابقة كأس فرنسا أمام فريق ينتمي إلى الدرجة السادسة وما أدنى، وذلك بخسارته أمام فريق فيري شاتيلون.
 
- تمكن سيرجيو كونسيساو من الفوز بـ18 مباراة متتالية في جميع المسابقات رفقة بورتو البرتغالي، بعدما قاد النجم الجزائري ياسين براهيمي فريق بورتو من التغلب على ناسيونال يوم الإثنين الماضي، ليعادل كونسيساو الرقم القياسي الذي حققه بنفيكا في موسم 2010- 2011 من خلال الفوز في 18 مباراة على التوالي أيضًا في جميع المسابقات تحت قيادة المدرب جورجي خيسوس، وتواجد في الفريق حينها العديد من النجوم أبرزهم ديفيد لويز وفابيو كوينتراو وبابلو إيمار وأوسكار كاردوزو وخافير سافيولا.
 
- سجلت اللاعبة الإيطالية فالينتينا جياكينتي 6 أهداف في مباراتين لتتصدر قائمة هدافي الدوري الإيطالي للسيدات، وتزرع القلق في نفوس منتخبات أستراليا والبرازيل وجاميكا المتواجدين مع إيطاليا في كأس العالم الذي سينطلق الصيف المقبل، وتمكنت مهاجمة فريق ميلان من تسجيل 82 هدفًا في آخر 79 مباراة خاضتها في الدوري الإيطالي.