أخبار عاجلة

طلائع الجيش يبحث عن اقتحام المربع الذهبي عبر بوابة إنبي

طلائع الجيش يبحث عن اقتحام المربع الذهبي عبر بوابة إنبي
كريم مليم الأربعاء - 09 يناير 2019 - 12:00 ص"

يحتضن استاد بترو سبورت بالتجمع الخامس، اليوم الأربعاء، في تمام الساعة الخامسة مساءً لقاء نادي إنبي أمام نظيره طلائع الجيش، ضمن مواجهات الجولة التاسعة عشرة من عمر الدوري الممتاز (2018-2019)، واختارت لجنة الحكام الرئيسية باتحد الكرة، الحكم أمين عمر لإدارة المباراة، ويعاون أمين عمر كلًا من: رضا جبر ومحمد فاروق، فيما سيكون محمد خالد حكمًا رابعًا، وكل من طارق سامي ووائل فرحان حكمًا خامسًا، ويدخل الفريق البترولى مباراة الليلة منتشيًا بتعادله مع بيراميدز بهدف لكل فريق فى آخر ظهور له بمسابقة الدورى، فيما فاز الطلائع على النجوم بهدفين مقابل هدف.

ويحتل نادي إنبي بقيادة مديره الفني علي ماهر، المركز السابع عشر (قبل الأخير) بجدول ترتيب الدوري، برصيد 16 نقطة، (جمعهم من 17 مباراة، فاز في 3 وتعادل في 7 وخسر في 7، وسجل الفريق البترولي 22 هدفًا، فيما استقبلت شباكهم 27 هدفًا)، بفارق نقطة عن الإسماعيلي والنجوم الخامس عشر والسادس عشر على الترتيب.

في المقابل يحتل نادي طلائع الجيش بقيادة مدير الفني البلجيكى لوك إيميل، المركز السابع، برصيد 24 نقطة، (جمعهم من 18 مباراة، فاز في 6 وتعادل في 6 وخسر في 6، وسجل الفريق 25 هدفًا، فيما استقبلت شباكه 22 هدفًا)، بفارق نقطتان عن المقاولون العرب والإنتاج الحربي الخامس والسادس على الترتيب.

ويسعى إنبي لتكرار فوزه على الجيش، بعد أن تغلب الفريق البترولي على الطلائع في لقاء الدور الأول بثلاثية نظيفة، أحرزهم حمدي فتحي ونوح وائل (هدفين)، علمًا بأن خالد متولي كان يدرب إنبي حينها، فيما كان محمد حلمي على رأس قيادة الفريق العسكري، في المباراة التي أقيمت ضمن مواجهات الجولة الثانية على استاد جهاز الرياضة العسكرى.

ويأمل على ماهر لخطف النقاط الثلاث ضمن خطته للهروب من قاع الجدول لاسيما بعد وداع بطولة كأس مصر من الدور ربع النهائى بالخسارة من بتروجت بهدفين دون رد، كما يسعى ماهر لتحقيق الفوز الأول الغائب عن الفريق البترولي منذ 10 جولات، حيث كان آخر فوز لإنبي في الدوري أمام وادي دجلة (2-1)، من مواجهات الجولة الثامنة.

وحرص علي ماهر خلال المرحلة الماضية على تصحيح أخطاء لقاء الكأس وقام بتجربة العديد من الشباب وكذلك الصفقات الجديدة تمهيدًا بالدفع بالأجهز خلال مواجهة الليلة، ويدخل الفريق البترولي لقاء الليلة رافعًا شعار لا بديل عن الفوز لأكثر من سبب أهمها تحسين الصورة أمام الإدارة بعد شائعة تفاوض المجلس مؤخرًا عن مدرب إجنبي، وتعد الخسارة بمثابة قرب رحيل جهاز على ماهر الذي لم يوفق حتى الآن وتعادل أمام النجوم ثم بيراميدز في الدوري بينما خرج من الكأس على يد بتروجت.




بينما يدخل لوك إيميل، مواجهة الليلة للفوز أيضًا للتأكيد على أحقيقة فريقه في المنافسة والدخول في المربع الذهبي بجدول الدوري الممتاز، بعد أن حقق الفريق فوزين متتاليين على النجوم ومصر للمقاصة، وفي حال فوز الفريق العسكري اليوم سيقفز للمركز الرابع، ليتساوي في النقاط مع الأهلي ومصر للمقاصة.

وضمت طلائع الجيش، للمباراة كلا من: "محمد بسام ومحمد شعبان وأحمد جعفر وبوشا وتالا نداى وإسلام جمال ويوسف محمد وأحمد سامى وفرانك ستيفن وعاصم صلاح وإبراهيم صلاح ومحمد رزق وخالد سطوحى وأحمد سمير ومصطفى محمد وإسلام جمال سلمونتى وكابوريا وكريم طارق".




يشار إلى أن طلائع الجيش، نجح فى التعاقد مع الثنائي يوسف محمد العائد من تجربة احترافية فى الأردن ومحمد عادل جمعة الظهير الأيسر الحالى لبتروجت والسابق للزمالك، حيث وقع يوسف محمد على عقود انتقاله للفريق العسكري لمدة ثلاثة مواسم ونصف فيما انضم جمعه لمدة موسمين ونصف الموسم بداية من يناير الجاري، كما ضم الفريق في وقت سابق إسلام فتحي من فريق الشباب الكويتي.

في المقابل تلقى مسؤولو نادي طلائع الجيش عدة عروض لرحيل محمد رزق لاعب الفريق الأول في فترة الانتقالات الحالية، حيث تلقى الجيش عرضين من قَبل ناديي المصري والاتحاد السكندري لضم رزق في يناير الجاري، ويدرس مسؤولي الجيش هذه العروض ومن المقرر حسم انتقال لاعب الفريق العسكري خلال الأيام المقبلة، ومن المقرر أن يعرض مسؤولو الطلائع على رزق تلك العروض، لمعرفة رغبته بشأن الفريق الذي يريد الانضمام لصفوفه.

كما يسعى طلائع الجيش للتعاقد مع ثلاثي بيرميدز عمرو مرعي وأحمد عفيفي ومهند لاشين، خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، وتستمر المفاوضات بين الطرفين، لرحيل الثلاثي إلى صفوف طلائع الجيش، خاصة في ظل عدم مشاركة الثنائي عفيفي ولاشين باستمرار مع الجهاز الفني الحالي لفريق بيراميدز بقيادة المدرب حسام حسن. 

وتتجه النية لدى بيراميدز، للموافقة على رحيل عمرو مرعي المنضم حديثًا من النجم الساحلي التونسي، نظرًا لعدم جاهزيته، ولرغبة طلائع الجيش في ضمه، بالإضافة لوجود مشاكل في أوراق التجنيد الخاصة باللاعب.