أخبار عاجلة

«عبث بيريز».. هل يدفع ريال مدريد ثمن إهانة زيدان؟

«عبث بيريز».. هل يدفع ريال مدريد ثمن إهانة زيدان؟
الأربعاء - 10 أكتوبر 2018 - 12:00 ص"

رحل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان عن تدريب ريال مدريد في نهاية الموسم الماضي، بسبب شعوره بالإهانة، حيث قالت صحيفة "الباييس" الإسبانية، إن زيدان كان لديه اتفاق مع الرئيس فلورنتينو بيريز، يقضي ببيع اللاعب الويلزي جاريث بيل في فترة الانتقالات الصيفية، وأضافت أن بيريز تراجع عن هذا الاتفاق، بسبب الدور الحاسم الذي لعبه الويلزي في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول، وأشارت إلى أنه بعد الهدف "البهلواني" الذي سجله الويلزي، قال بيريز في مربع الرؤساء في ملعب كييف إن بيل كان أفضل من كريستيانو، لأنه يسجل في المباريات الحاسمة.

وأوضحت الصحيفة أن بيريز أبلغ زيدان بأن نيته كانت التعاقد مع البرازيلي نيمار، ووافق المدرب الفرنسي على ذلك رغم أنه وضع بدائل مثل إيدين هازارد وهاري كين ومحمد صلاح، كما أشارت الباييس إلى أن زيدان شعر بالإهانة بعدما تراجع بيريز عن فكرة بيع اللاعب الويلزي وطالبه التحلي بالصبر والهدوء.

صورة ذات صلة

وتواصل مسلسل النتائج السيئة لريال مدريد بخسارته (1-0)، أمام مضيفه ألافيس في المرحلة الثامنة من الدوري الإسباني بعد أن تلقت شباكه هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع، ليمر الفريق الملكي بأطول مسيرة دون تسجيل أي هدف خلال أكثر من 33 عامًا، وتزداد الشكوك حول مستقبل مدربه جولن لوبيتيجي.

ولم يتمكن ريال الذي قد يجد نفسه أمام احتمال إصابة أخرى لجناحه الويلزي جاريث بيل الذي خرج في الدقيقة 80، أمام إمكانية الاستفادة من الفرص المتعددة التي أتيحت له، لا سيما عبر بيل والفرنسي كريم بنزيمة، قبل أن يحقق البديل مانو جارسيا الضربة القاضية ويسجل لألافيس برأسية في الدقيقة (90+5).

وأثار هدف ألافيس احتفالا هستيريا لجماهيره على أرض ملعبه، لا سيما أنه الفوز الأول للفريق على النادي الملكي منذ العام 2000، والأول له على ملعبه منذ العام 1931! وقام العديد من المشجعين باجتياح أرض الملعب للتعبير عن فرحتهم بالفوز الذي جعلهم ينافسون على المركز الثالث مع إشبيلية، وتساويا بالنقاط (14) مع ريال بفارق الأهداف.

نتيجة بحث الصور عن ‪Lopetegui‬‏

وبعد الخسارة الثانية في الليجا هذا الموسم، قال لوبيتيجي الذي يقود الريال في موسمه الأول خلفا للفرنسي زين الدين زيدان: «لقد خاب أملنا وكنا نريد أن نفوز إلا أننا لم نتمكن من التسجيل أعتقد أن هذه الخسارة عقوبة قاسية».

إلا أن المدرب الذي أقيل من تدريب المنتخب الإسباني عشية انطلاق المونديال بعد الإعلان عن تعاقده مع ريال بدءا من هذا الموسم، شدد على أن الوقت لا يزال مبكرا للتشكيك في مستقبله مع نادي العاصمة، وقال للصحافيين: «إن هذا الموضوع يثير اهتمامكم لكنه ليس موضع قلق بالنسبة إلي، نعرف ما هي حياة المدرب، لا سيما في ريال مدريد». 

وحذر سيرجيو راموس قائد الريال مسؤولي ناديه من إقالة لوبيتيجي، وقال: «سيكون من الجنون تغيير المدرب الآن. آخرون يمكنهم اتخاذ قرارات مثل هذه لكن ليس من الجيد تغيير المدرب، ويجب أن نتقدم للأمام لأن الموسم طويل جدا والطريق طويل أمامنا. كل من يقول إن ريال مدريد انتهى ظهر في النهاية أنه كان مخطئا».

وأشار راموس إلى أن اللاعبين يجب أن يتحملوا مسؤولية الهزيمة وأن الوقت ليس مناسبا للبحث عن كبش فداء، حيث قال: «نحن أول من يجب عليهم التطور ونحاول فعل ذلك. ليس من العدل إلقاء اللوم على أي شخص. نحن ندرك الواقع».

نتيجة بحث الصور عن ‪RAMOS‬‏

وبات ألافيس رابع فريق على التوالي يمنع ريال من التسجيل، ليضع المدرب لوبيتيجي تحت الضغوط بسبب هذه الهزيمة التي جاءت عقب الخسارة (1-0) أمام سسكا موسكو في دوري أبطال أوروبا والهزيمة المذلة (3-0) أمام أشبيلية ثم التعادل السلبي أمام أتلتيكو مدريد.

وقال لوبيتيجي: «هذه لحظة صعبة للغاية، ومن الواضح أن المدرب هو أول المسؤولين عن النتيجة.. في بعض الأحيان تسير الأمور لصالحك وفي أحيان أخرى لا يكون الأمر كذلك.. الشيء المهم هو أن اللاعبين أبدوا ترابطا وسنعود للتسجيل ثانية».

نتيجة بحث الصور عن ‪zidane AND PEREZ‬‏

في النهائية.. هل سيدفع عشاق ريال مدريد ثمن إهانة الرئيس فلورنتينو بيريز للفرنسي زين الدين زيدان الذي قاد الفريق الملكي للتويج بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية للمرة في التاريخ؟ أم سيتمكن لوبيتيجي من تدارك هذا العبث الذي يمر به الفريق سواء من خسائر متتالية وعقم تهديفي كبير لم يحدث داخل أروقة الفريق منذ أكثر من 33 عامًا؟