أخبار عاجلة

ما بين التحطيم والمطاردة.. السيتي بطلًا لدوري الأرقام القياسية

 ما بين التحطيم والمطاردة.. السيتي بطلًا لدوري الأرقام القياسية
خالد الفوي الإثنين - 16 أبريل 2018 - 12:00 ص"
تمكن نادي مانشستر سيتي من التتويج رسميًا بلقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم وذلك عقب سقوط غريمه مانشستر يونايتد على أرضه أمام وست بروميتش متذيل الترتيب بهدف نظيف، لتعلن تلك النتيجة مانشستر سيتي بطلًا للمسابقة قبل 5 جولات من النهاية،وحطم مانشستر سيتي هذا الموسم العديد من الأرقام القياسية وعادل أرقام أخرى ولا يزال بإنتظاره أرقام من الممكن تحطيمها في الجولات الخمس المتبقية.
 
وبالنظر إلى الأرقام القياسية التي حطمها كانت تحقيق 18 انتصار متتالي وكان الرقم القياسي السابق بحوزة تشيلسي بـ13 انتصار متتالي، وبدأت تلك المسيرة بالفوز على بورنموث يوم 26 أغسطس وانتهت بالتعادل سلبيًا مع كريستال بالاس في أعياد الميلاد، كما حطمت تلك المسيرة رقم أرسنال الخاص بالفوز في 14 مباراة متتالية ولكن لم تكن في موسم واحد، بل في نهاية موسم 2001- 2002 وبداية موسم 2002- 2003.
 
كما حطم مانشستر سيتي رقمه القياسي السابق كأكثر فريق تمريرًا للكرة في مباراة واحدة بواقع 843 تمريرة، حيث مرر الفريق 902 تمريرة في مباراة تشيلسي التي فازوا بها بهدف نظيف في شهر مرس الماضي، وحقق الفريق الرقم القياسي السابق تحت قيادة جوارديولا أمام وست بروميتش في شهر أكتوبر الماضي، وفي تلك المباراة مرر إلكاي جندوجان 167 تمريرة ولمس الكرة 181 مرة وهو رقم قياسي أخر في الدوري الإنجليزي.
 
أما عن الأرقام القياسية التي عادلها مانشستر سيتي فكانت التتويج باللقب قبل نهاية الدوري بخمس جولات، وهو الرقم الذي يحمله مانشستر يونايتد من موسم 2000- 2001.
 
ولا يزال أمام مانشستر سيتي فرصة لتحطيم العديد من الأرقام القياسية الأخرى، حيث حقق الفريق 28 انتصار هذا الموسم في الدوري في الوقت الذي يحمل فيه تشيلسي ذلك الرقم بواقع 30 انتصار في موسم واحد وكان ذلك في الموسم الماضي، ويحتاج السيتي للفوز بمباراتين فقط من المباريات الخمس المقبلة لمعادلة الرقم أو الفوز بثلاث مباريات لتحطيمه.
 
ويحمل تشيلسي في موسم 2004- 2005 الرقم القياسي كأكثر فريق تحقيقًا للانتصارات خارج ميدانه بواقع 15 انتصار، ويملك السيتي في رصيده حاليًا 14 انتصار من أصل 17 مباراة خاضها خارج ميدانه ولم يفقد النقاط سوى في 3 مباريات أمام كريستا بالاس وليفربول وبيرنلي، ولا يزال يتبقى أمام مانشستر سيتي مباراتين خارج ميدانه هذا الموسم أمام كل من وست هام وساوثهامبتون.
 
كما يحمل تشيلسي أيضًا من موسم 2004- 2005 الرقم القياسي كأكثر فريق جمعًا للنقاط في موسم واحد بواقع 95 نقطة، ويملك مانشستر سيتي حاليًا في رصيده 87 نقطة ولا يزال أمامه 15 نقطة متبقية حتى نهاية الموسم لتحطيم الرقم ويصبح أول فريق ينهي الموسم بـ100 نقطة أو أكثر.
 
كما جمع تشيلسي في موسم 2004- 2005 48 نقطة خارج ميدانه وهو رقم قياسي في المسابقة، في الوقت الذي جمع فيه لاعبو السيتي هذا الموسم 44 نقطة ومن شأنهم أن يعادلوا هذا الرقم من خلال تحقيق الفوز والتعادل في أخر مباراتين أو تحطيم الرقم من خلال الفوز بالمباراتين.
 
وبدوره يملك تشيلسي الرقم القياسي كأكثر فريق تسجيلًا للأهداف في موسم واحد وذلك برصيد 103 هدفًا في موسم 2009- 2010 عندما توج البلوز باللقب تحت قيادة كارلو أنشيلوتي وذلك بمعدل 2,7 هدف في المباراة الواحدة، ومن جانبه يملك مانشستر سيتي في رصيده هذا الموسم 93 هدفًا ويحتاج إلى تسجيل 11 هدف لمعادلة رقم تشيلسي، ويبلغ معدل مانشستر سيتي التهديفي هذا الموسم 2,2 هدف في المباراة الواحدة.
 
وفي موسم 2009- 2010 أيضًا يحمل تشيلسي الرقم القياسي لأكبر فارق تهديفي بين الأهداف المسجلة والأهداف التي اهتزت بها شباكه وذلك بواقع 71 هدف، وهو الموسم الذي شهد تسجيل نجم الفريق الإيفواري ديديه دروجبا 29 هدفًا، ويبلغ الفارق التهديفي لمانشستر سيتي حتى الأن 68 هدفًا.
 
وأخيرًا يحمل مانشستر سيتي الرقم القياسي لأكبر فارق في النقاك بين البطل وصاحب المركز الثاني وكان ذلك في موسم 1999- 2000، عندما توج الشياطين الحمر باللقب بفارق 18 نقطة عن أرسنال الوصيف حينها وذلك على الرغم من الفوز بـ28 مباراة فقط طوال الموسم.
 
ويبتعد مانشستر سيتي بفارق 16 نقطة عن صاحب المركز الثاني مانشستر يونايتد، ومن الوارد أن أن يحطم رجال جوارديولا هذا الرقم مع تبقي 5 مباريات على نهاية الموسم.