أخبار عاجلة

«ثاني أسرع دوري و8 لاعبين سنة أولى».. ملامح من تتويج الأهلي بالنجمة الرابعة

«ثاني أسرع دوري و8 لاعبين سنة أولى».. ملامح من تتويج الأهلي بالنجمة الرابعة
كريم مليم الثلاثاء - 13 مارس 2018 - 12:00 ص"

نجح الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي في حسم بطولة الدوري للموسم الثالث على التوالي، والأربعين في تاريخه، والوصول للنجمة الرابعة لتزين قميص المارد الأحمر.

وفيما يلي نستعرض 5 ملامح من التتويج بالنجمة الرابعة:

ثاني أسرع دوري في تاريخ الأهلي

الأهلي توج باللقب رسميًا قبل نهاية البطولة بـ6 أسابيع، محققًا ثاني أسرع دوري في تاريخه بعد موسم 2004-2005 التاريخي، والذي حقق خلاله الأهلي لقب الدوري قبل نهايته بـ12 أسبوعًا بالتمام والكمال، ويعود تاريخ حسْم الأهلي للقب الدوري قبل نهايته بعدة أسابيع لخمسينات القرن الماضي، ونستعرض في السطور التالية الدوريات التي حسمها الأهلي مبكرًا..

– موسم 1956-1957: حسم الأهلي اللقب قبل نهايته بـ3 أسابيع وبفارق 7 نقاط عن الزمالك، صاحب المركز الثاني.

– موسم 1958-1959: حسم الأهلي لقب الدوري قبل نهايته بـ4 أسابيع وبفارق 8 نقاط عن الزمالك، صاحب المركز الثاني.

– موسم 1974-1975: حسم الأهلي لقب الدوري قبل نهايته بـ3 أسابيع وبفارق 7 نقاط عن الترسانة، صاحب المركز الثاني.

– موسم 1978-1979: حسم الأهلي اللقب قبل نهايته بـ3 أسابيع وبفارق 7 نقاط عن الزمالك، صاحب المركز الثاني.

34 بطولة لحسام عاشور 

أضاف حسام عاشور إلى خزينة دولابه من البطولات، اللقب الـ34 له داخل أروقة القلعة الحمراء، خلال مسيرته التي تمتد لأكثر من 15 عامًا مع الأهلي، وجاءت الـ 34 بطولة، بواقع 11 لقبًا لمسابقة الدوري، و3 ألقاب لكأس مصر، و9 ألقاب للسوبر المصري، و5 ألقاب لدوري أبطال إفريقيا، ولقب وحيد لكأس الكونفدرالية، و5 ألقاب للسوبر الإفريقية.

8 لاعبين سنة أولى دوري

حظي ثمانية لاعبين بالنادي الأهلي بشرف التتويج ببطولة الدوري الممتاز لأول مرة مع الفريق، هذا الموسم، ونالوا شرف التتويج بالنجمة الرابعة، وجاء في مقدمتهم وليد أزارو، هداف الفريق، والذي سبق له حصد بطولة كأس السوبر مع الفريق كأول بطوله في تاريخه، ليحصد بطولة الدوري العام للمرة الأولى مع الأهلي.

وإسلام محارب والذي عاد إلى بيته القديم قادمًا من سموحة، أحرز أول ألقابه مع الفريق بالتتويج بكأس السوبر المصري قبل يتوّج بأول بطولة دوري مع الأهلي، كمان أن هناك لاعبون آخرون حصدوا بطولة الدوري الممتاز مع الأهلي للمرة الأولى، وهم: باكاماني ماهلامبي المُنضم للأهلي قادمًا من بيدفيست الجنوب إفريقي الصيف الماضي، فضلاً عن صلاح محسن المُنضم من إنبي.. محمد شريف المنضم للأهلي في يناير من وادي دجلة.

كما نجح علي لطفي، حارس مرمى الفريق، والذي انضم للأهلي في يناير الماضي قادمًا من إنبي في حصد بطولة الدوري للمرة الأولى في تاريخه بشكل عام، ومع الأهلي على وجه التحديد، كما توّج أحمد ياسر ريان مهاجم الأهلي، ومحمد عبد المنعم، الصاعدان مؤخرًا من قطاع الناشئين بالنادي إلى فريق الكرة الأول، ببطولة الدوري للمرة الأولى.

البدري عاشق منصّات التتويج

نجح حسام البدري في قيادة الأهلي للفوز بدرع الدوري هذا الموسم (2017-2018) بعد مسيرة رائعة من الانتصارات والأرقام الرائعة التي توّجت الفريق في النهاية بطلاً للمسابقة المحلية للمرة الـ40 في تاريخ النادي.

ووصل البدري للبطولة التاسعة مع الأهلي كمدير فني، حيث فاز مع الفريق بـثلاث بطولات دوري ممتاز، وبطولة دوري أبطال إفريقيا، وبطولة سوبر إفريقي، وبطولة كأس مصر، بجانب 3 بطولات كأس سوبر محلي.

الأهلي بطل «الثلاثيات»

يبدو أن الرقم «3» هو رقم حظ الفريق هذا الموسم، فقد حقق النادي الأهلي لقب بطولة الدوري للموسم الثالث على التوالي، كما حقق لقب الدوري الثالث، تحت القيادة الفنية لحسام البدري، الذي قاد الأهلي للفوز ببطولة الدوري، مواسم: 2009-2010، 2016-2017، 2017-2018.

وبخلاف ثلاثية: الدوري والكأس وكأس السوبر، تمكّن من تسجيل أكثر من ثلاثية في شباك منافسيه هذا الموسم، الأولى كانت أمام بتروجيت سجلها وليد سليمان وعبد الله السعيد «هدفان»، ثم على الزمالك وسجلها وليد أزارو وعبد الله السعيد ومؤمن زكريا، ثم على الرجاء وسجلها إسلام محارب، باسم علي، ووليد أزارو.

وجاءت رابع ثلاثية في شباك زعيم الثغر، وسجلها أجايي وعبد الله السعيد ووليد أزارو، ثم الثلاثية الخامسة في شباك المقاولون العرب، وسجلها عبد الله السعيد، باكاماني ووليد أزارو، وأخيرًا الثلاثية السادسة والأخيرة جاءت في شباك الداخلية، وسجلها وليد أزارو ووليد سليمان ومروان محسن.