أبوريدة يحذر من كارثة بين الجماهير

تحرير : كريم أحمد

٠٥ مارس ٢٠١٩ - ٠٦:٢٧ م

أكد هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم، خلال تواجده بمؤتمر نبذ التعصب، أن هجوم الجماهير المتبادل على السوشيال ميديا سيؤدى إلى كارثة في مصر، مطالبا مسئولى جميع الأندية بأن يدركوا جيدًا الدور المنوط بهم فى توعية الجماهير والتحلى بالروح الرياضية وتفهم ثقافة المنافسة فى المسابقات الرياضية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

 
ونظمت رابطة النقاد الرياضيين، بالتعاون مع جمعية اللاعبين المحترفين، مؤتمر "نبذ التعصب.. والفتن"، بأحد فنادق القاهرة، بحضور الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، ورئيس نادي الزمالك وهاني أبو ريدة رئيس اتحاد كرة القدم، ومكرم محمد أحمد رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، ومجدي عبد الغني رئيس جمعية اللاعبين المحترفين، وحسن خلف الله رئيس رابطة النقاد الرياضيين وحازم إمام عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة وربيع ياسين المدير الفنى لمنتخب مصر مواليد 2001 وأحمد ناجي مدرب حراس المنتخب الوطنى.
 
ويهدف المؤتمر لتوجيه رسالة إيجابية من خلال لم الشمل والبحث عن حلول جذرية لنبذ التعصب والوقوف في وجهه، بالإضافة لضرورة استغلال دور رابطة النقاد الرياضيين وجمعية اللاعبين المحترفين، من أجل مواجهة التعصب الملحوظ الذي زاد بين الجماهير المصرية بمختلف انتماءاتها، وهو ما يفرض هذا التحرك الإيجابي في توقيت تستعد فيه الدولة المصرية لاستقبال حدث كبير مثل كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم وتوحيد الصفوف لنبذ التعصب بين الجماهير.
التعليقات