متعب: أشقائي كانوا يسبوني لهذا السبب

تحرير : سعد الدين محمود

٠٨ فبراير ٢٠١٩ - ٠٤:٥٢ ص

 أكد عماد متعب، نجم النادي الأهلي المعتزل، أن زملائه بالفريق الاحمر كانوا يشعرون بالظلم الذي تعرض له في آخر عامين تحديدًا من الجهاز الفني، مشيرًا إلى أن هدفه في وادي دجلة كان تجسيدًا لذلك بعدما رفض مؤمن زكريا تسجيل هدف، ثم قام حسام غالي هو الآخر بتمرير الكرة له.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ


وأضاف متعب خلال لقائه بحلقة الخميس|، من برنامج "معكم" الذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي، على قناة CBC، أنه إذا ظل يشكر جمهور النادي الأهلي على مساندته حتى موته فلن يوفيه حقه، كاشفًا أنه قال لمدربه حسام البدري: "لو كنت لاعبتني كان الجمهور ده ممكن يقولي بطل كورة".
 
وأفصح القناص، أن لديه 3 أشقاء يشجعون الأهلي بتعصب وكان يسبونه حينما يهدر أي فرصة هدف، موضحًا أنه انتظر الحصول على فرصة اللعب داخل النادي الأهلي مجددًا عقب انتهاء إعارته بنادي التعاون السعودي، لكن الوقت مر ووجد نفسه خارج قائمة الفريق، وكان من الصعب عليه حينها اللعب لنادي آخر فقرر الاعتزال والاتجاه للعمل في تحليل المباريات.

وأشار المهاجم الدولي السابق، إلى أن حسام البدري، المدير الفني السابق للنادي الأهلي لم يكن صريحًا معه، رغم مطالبته أكثر من مرة بتحديد موقفه أو منحه الفرصة ثم الحكم عليه، مشيرًا إلى أن الأخير وعده بالفرصة أكثر من مرة ولم ينفذ وعده. 

واختتم متعب، قائلًا أن ابنته "تمارا" هي من جعلت فكرة اعتزاله صعبة عليه، بسبب طلبها أن تراه في الملعب، وكانت تسأله دائمًا عن سر غيابه عن المباريات، متمًا أنها تعاود سؤالها له الآن حول امكانية عودته للعب مجددًا، وأنه كان يتمنى أن تشاهده وهو يسجل الاأهداف ويحصل على البطولات. 
 
التعليقات