مازيمبي يشكو الإفريقي التونسي للفيفا لهذا السبب

تحرير : علي الزيني

٠٦ فبراير ٢٠١٩ - ١٠:٤٥ م

بعد أن تبرئ من تهمة تخدير لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بنادي الإفريقي التونسي، عقب الخسارة الساحقة التي تعرض لها الأخير بثمانية نظيفة، في ثالث جولات دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، قررت إدارة فريق مازيمبي الكونغولي، مقاضاة النادي الإفريقي التونسي، أمام الاتحادين الدولي والإفريقي لكرة القدم، على خلفية الاتهامات التي وجهها الفريق التونسي لهم، بتسمم لاعبي الإفريقي قبل لقاء الفريقين، السبت الماضي، في لوبومباشي، وعبرت إدارة مازيمبي، عن أسفها الشديد لما ذهب إليه النادي التونسي.
وأكد المدير الرياضي لمازيمبي فريدريك كيتنجي، أن رئيس النادي مويز كاتومبي، طلب من محامي النادي تقديم شكوى رسمية إلى "الفيفا" و"الكاف".

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

ووجه المدير الرياضي لمازيمبي، ردًا عنيفًا لمسئولي الأفريقي، معتمدًا على ما أوردته الصحافة التونسية حول نتائج التحاليل التي أجريت على لاعبي فريق الإفريقي والتي جاءت سلبية.

وكانت إدارة مازيمبي، قد أصدرت بيانًا أمس، تستنكر فيه الاتهامات تحت عنوان: "النادي الإفريقي الخاسر السيء"، مضيفًا أن تعرف كيف تقبل الهزيمة، فذلك من شيم الكبار. لا يمكن لأي عاقل أن يقبل هذه التهمة، بما أن بعثة الإفريقي اصطحبت طباخًا معها إلى لوبومباشي، وكل ما يلزمها من أغذية ومياه معدنية، كما أن فندق الإقامة تمّ اختياره من قبل إدارة الإفريقي".
 

التعليقات