جياني إنفانتينو يغرد وحيدًا في سباق رئاسة الفيفا

تحرير :

٠٦ فبراير ٢٠١٩ - ٠٢:٢٨ م
في هدوء شديد يسير السويسري جياني إنفانتينو، نحو ولاية ثانية على رأس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، حيث أعلنت شبكه سكاي سبورتس البريطانية، اليوم الأربعاء، أن إنفانتينو سيكون المرشح الوحيد للانتخابات، التي من المقرر أن تجرى خلال اجتماع كونجرس الاتحاد الدولي في الخامس من يونيو 2019 في العاصمة الفرنسية باريس، علماً بأن موعد التقدم بأوراق الترشح إنتهي أمس الثلاثاء، وكان يسعى لاعب توتنهام الإنجليزي ومنتخب سويسرا السابق، رامون فيجا، للحصول على حق الترشح، وينوي الحصول على دعم الأعضاء غير الراضين عن الوضع في الفيفا.
 
وفي يونيو 2018، أعلن جياني إنفانتينو ترشحه لولاية ثانية على رأس الاتحاد الدولي، على هامش الجمعية العمومية الـ68 للفيفا، والتي اختارت الملف الثلاثي الأمريكي-الكندي-المكسيكي لاستضافة مونديال 2026 على حساب المغرب.
 
يشار إلى أن رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف)، أحمد أحمد، أعلن في سبتمبر الماضي، أن اتحاده القاري سيدعم جياني إنفانتينو لولاية ثانية في رئاسة الاتحاد الدولي، وقال أحمد أحمد في كلمته أمام أعضاء الجمعية العمومية غير العادية الـ12، التي عقدت في مدينة شرم الشيخ: "أشعر أنه من واجبي أن أعلن هذا الدعم من أفريقيا".
 
وشغل جياني إنفانتينو سابقاً منصب الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، انتخب رئيساً للفيفا لأول مرة في 26 فبراير 2016، خلفاً لمواطنه جوزيف بلاتر الذي استقال عقب تورطه في قضية فساد كبرى.
التعليقات