بعد عرض ولا أروع.. دي خيا يسجل رقمًا قياسيًا ضد توتنهام

تحرير : أحمد سيد

١٣ يناير ٢٠١٩ - ٠٨:٤٧ م
حقق الإسباني دافيد دي خيا، حارس مرمى فريق نادي مانشستر يونايتد، رقمًا قياسيًا جديدًا، بعدما قدم عرضًا ولا أروع، قاد خلاله فريقه لتحقيق الفوز على حساب نظيره توتنهام، بنتيجة هدف واحد مقابل لا شيء، في المباراة التي أُقيمت بينهما مساء اليوم الأحد، على ملعب ويمبيلي، في إطار لقاءات منافسات الجولة الـ 22 من عمر الدوري الإنجليزي (البريميرليج)، حيث جاء هدف الفوز عن طريق المهاجم ماركوس راشفورد، في الدقيقة قبل الأخيرة من عمر الوقت الأصلي من أحداث الشوط الأول.
 
ولعب دي خيا دورًا بارزًا في فوز الشياطين الحمر، أمام توتنهام، وأصبح أول حارس يتصدى لـ 11 كرة في مباراة واحدة في الدوري الإنجليزي، هذا الموسم، وكثاني أعلى رقم في مسيرته بعد تصديه لـ 14 تسديدة أمام أرسنال في ديسمبر من العام الماضي.
 
وواصل اليونايتد انتصاراته ونتائجه المميزة مع المدرب النرويجي المؤقت أولي جونار سولسكاير، حيث نجح صاحب الـ 45 عامًا في تغيير كل شيء في مانشستر يونايتد بعد قدومه على رأس العارضة الفنية للفريق خلفًا للبرتغالي جوزيه مورينيو، الذي تعرض للإقالة بسبب سوء النتائج، وانطلق زملاء بول بوجبا لتحقيق الانتصار تلو الآخر في البريميرليج.
 
وبتلك النتيجة، يرتفع رصيد نادي مانشستر يونايتد إلى النقطة 41 يتساوى بهم مع أرسنال في المركز الخامس بجدول الترتيب، فيما تجمد رصيد توتنهام عند النقطة 48 بالمركز الثالث.
 
التعليقات