قبل أمم إفريقيا 2019.. رينارد يدرس الرحيل عن المغرب

تحرير : علي الزيني

٠٢ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:١١ م

في مفاجأة من العيار الثقيل، يدرس الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني لمنتخب المغرب، الرحيل عن أسود الأطلسي خلال الفترة القادمة، بعد تلقيه عدة عروض مُغرية من أندية ومنتخبات كبيرة، ويأتي تفكير المدرب الفرنسي الرحيل، بسبب عدم اقامة بطولة أمم إفريقيا في المغرب، بعد قرار الاتحاد الأفريقي الأخير بسحب تنظيم البطولة من الكاميرون لعدم جاهزية الأخيرة من الناحية التنظيمية والأمنية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وكان رينارد يعقد الأمل بقوة على تنظيم المغرب للبطولة، وهو ما كان سيزيد حظوظ أسود الأطلسي للفوز بالنسخة الحالية على أرضه ووسط جماهيره، لا سيما بعد الظهور المتميز الذي ظهر به المنتخب في بطولة كأس العالم الأخيرة والتي نال بها استحسان الجميع في القارة الأفريقية، حيث كان يأمل "رينارد" في قيادة أسود الأطلسي في البطولة الأفريقية المقبلة للفوز بها وتحقيق رقم قياسي بعد الفوز بها مع منتخبي كوت ديفوار وزامبيا من قبل.

ويحاول مسئولو الاتحاد المغربي، إقناع المدرب الفرنسي بالبقاء مع أسود الأطلسي حتى نهاية أمم أفريقيا التي تقام الصيف المقبل، في ظل العروض المُغرية التي تلقاها "رينارد" من عدة أندية ومنتخبات كبيرة، خاصة وأنه يوجد في عقده بند يتيح له فسخ تعاقده والرحيل.
 

التعليقات