هل كان للاعبي مانشستر يونايتد دورًا في رحيل مورينيو؟

تحرير :

١٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٠:٣٣ ص
أعلن نادي مانشستر يونايتد رحيل مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، وذلك عقب خسارته يوم الأحد الماضي أمام ليفربول، لتنهي بالتالي رحلة مورينيو التي بدأت مع اليونايتد في شهر مايو من عام 2016، وعانى مانشستر من ضعف النتائج هذا الموسم، حيث يبتعد عن المتصدر ليفربول بـ19 نقطة، ويبتعد عن المركز الرابع، آخر المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بـ11 نقطة، ولم يحقق مانشستر يونايتد سوى انتصار وحيد في آخر 6 مباريات وتعادل مع فرق تتواجد في مؤخرة جدول الترتيب في تلك الفترة من ساوثهامبتون وكريستال بالاس.
 
وكشفت تقارير صحفية، عن الكواليس التي دارت داخل جدران مانشستر يونايتد، قبل الإطاحة بالمدرب البرتغالي، حيث ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية، أن إد وودوارد، نائب الرئيس التنفيذي للنادي، استشار لاعبي الفريق قبل قرار رحيل مورينيو، وأوضحت الصحيفة، أن وودوارد تحدث إلى اللاعبين، لجس نبض غرفة خلع الملابس، بعد الهزيمة أمام ليفربول.
 
وأشارت إلى أن غالبية اللاعبين كانوا يشعرون بأن اليونايتد لم يتقدم تحت قيادة مورينيو، ولذلك اتخذ النادي قراره برحيل المدرب، ولفتت إلى أن بعض اللاعبين مثل بول بوجبا، أنتوني مارسيال وديفيد دي خيا، كانوا يريدون خروج المدرب، فيما تعهد الثنائي نيمانيا ماتيتش ولوكاكو، بالولاء للبرتغالي.
 
التعليقات