خالد زين: خالد عبد العزيز خان الدستور

تحرير : سعد الدين محمود

١٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٢٧ ص

 شدد المستشار خالد زين، رئيس اللجنة الأولمبية المصرية السابق، أنه يملك مستندات تدين عدد من الشخصيات، مشيرًا إلى أنه سيقوم بالكشف عنها في الوقت المناسب.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وأوضح زين، خلال مداخلة هاتفية، بقناة «الحدث اليوم»، أن المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة السابق، تنازل عن حق الدولة في المادة 190 بالدستور، وفضل اللجوء في المنازعة لمركز التحكيم، معلقًا: «ده إنت يا راجل حلفت اليمين قدام الرئيس إنك تحافظ على الدستور، لكن أول حاجة عملتها إنك خنت الدستور».


وأكمل مهاجمًا أعضاء اللجنة الأولمبية المصرية، قائلًا: «إنتوا مين؟ ده إنتوا عندكوا أحكام قضائية وبعضكم ممنوع من السفر، أنا فوضت أمري لله، واستنيت الحقيقة تظهر والحمد لله ظهرت». 
 
وقضت محكمة استئناف شمال القاهرة ببطلان الجمعية العمومية للجنة الأولمبية المصرية التي انعقدت عام 2015، وتم فيها إسقاط عضوية المستشار خالد زين الدين من منصبه، كرئيس للجنة الأوليمبية السابقة وما ترتب على هذا القرار من آثار.
 
وتعد أبرز الآثار التي ترتبت على قرار إسقاط عضوية خالد زين، انتخاب هشام خطب ر ئيساً للجنة الأولمبية، وقيام اللجنة باعتماد انتخابات الأندية المصرية الأخيرة بعد اعتماد لائحة النظام الأساسي، أو اللائحة الاسترشادية التي وضعتها اللجنة الأوليمبية للأندية.
 
ومن المنتظر أن تشهد، الأيام المقبلة البت في تنفيذ هذا الحكم من عدمه، من جانب الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة الذي سيكون مطالباً بتنفيذ القرار ، وتبقى المشكلة في أن الحكم واجب النفاذ، وغير قابل للطعن أو الاستئناف عليه بأي حال من الأحوال.
وكانت الجمعية العمومية للجنة الأوليمبية المصرية خلال اجتماعها الطارئ يوم الاثنين الموافق 1 يونيو، أسقطت عضوية المستشار خالد زين رئيس اللجنة المجمد بقرار سابق من مجلس الإدارة، وذلك بموافقة 22 صوت مقابل 5 أصوات رافضة .
 
التعليقات