المصري يعود لطريق الانتصارات عبر بوابة إنبي

تحرير : علي الزيني

٢٩ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٥٨ م

عاد الفريق الأول لكرة القدم بنادي المصري البورسعيدي بقيادة مصطفى يونس الذي تولى المهمة مؤقتًا بعد رحيل ميمي عبد الرازق،  إلى طريق الانتصارات، عبر بوابة انبي، بعد ان حقق الفوز عليه، بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الخميس، على ملعب استاد بتروسبورت في مباراة مؤجلة من الجولة السابعة في بطولة الدوري الممتاز، ليقفز الفريق البورسعيدي إلى المركز العاشر برصيد 16 نقطة، بعدما كان في المركز السابع عشر، بينما تجمد رصيد إنبي عند 14 نقطة في المركز السادس عشر.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

بدأ فريق إنبي ضاغطًا منذ البداية، ونجح في ترجمة صحوته بهدف مبكر في الدقيقة الثانية من هجمة مرتدة انفرد أودا مارشال الذي وضع الكرة بمهارة من فوق أحمد بوسكا حارس المصري، الفريق البورسعيدي عاد للقاء واستحوذ على الكرة، وفي الدقيقة 25 سجل محمد كوفي هدفًا بعد ان استقبل عرضية حولها بقدمه داخل الشباك، لكن حكم الراية تدخل وألغى الهدف بداعي التسلل وسط اعتراضات كبيرة من لاعبي المصري والجهاز الفني للفريق.

وفي الدقيقة 38 أنقذت العارضة فريق المصري من استقبال هدفًا ثانيًا بعد عرضية، حولها مارشال صاحب الهدف الأول برأسية قوية ارتطمت بالعارضة قبل أن يشتتها الدفاع، وفي الدقيقة 42 احتسب الحكم ركلة جزاء للفريق البورسعيدي، بعد اندفاع الحارس محمود جاد في انفراد اللاعب أحمد جمعة ليسقطه أرضاً، لينفذ اللاعب جمعة الكرة بتسديدة على يمين الحارس وتسكن الشباك.

في الشوط الثاني ضغط الفريق البورسعيدي واستحوذ على الكرة وسط تراجع أداء لاعبي إنبي، ونجح اللاعب إسلام عيسي في تسجيل هدف التقدم للمصري بطريقة رائعة في الدقيقة 61 بعد انطلاقة في عمق دفاعات إنبي انتهت بتسديدة قوية مرت إلى شباك محمود جاد، الفريق البورسعيدي سيطر على مجريات الأمور وأضاع أكثر من فرصة هدف محقق، ومن هجمة مرتدة أهدر مارشال فرصة هدف التعادل بعد أن وصلته الكرة ليسدد قذيفة مرت بجوار القائم الأيسر.

المصري ترجم سيطرته بهدف ثالث في الدقيقة 89 بعد تمريرة بينية من إسلام عيسى إلى محمود وادي الذي انفرد بالحارس ليسدد كرة أرضية مرت إلى شباك الفريق البترولي، بعد الهدف ظهر تراجع ملحوظ من لاعبي إنبي، واحتسب الحكم 4 دقائق وقت بدل ضائع، قبل أن يعلن نهاية اللقاء بفوز الفريق البورسعيدي.
 

التعليقات