ميمي عبد الرازق يفتح النار على مجلس إدارة المصري

تحرير : محمد حسن صيام

٢٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٤٠ م

أعلن ميمي عبد الرازق، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي المصري البورسعيدي، رحيله عن تدريب الفريق الساحلي، بعد الهزيمة مساء أمس أمام حرس الحدود بثلاثة أهداف نظيفة في إطار منافسات الجولة الخامسة عشر من مسابقة الدوري المصري الممتاز، حيث قال في تصريحات إذاعية: "لم أعد مديرًا فنيًا للمصري، وتمت إقالتي من منصبي، والإدارة تتحمل كل الإخفاقات التي تحدث في النادي حاليا، لأنها لم ترع قيمة أو تاريخ النادي العريق وصاحب الجماهيرية الكبيرة".

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وتابع: "الإدارة طالبتني بعدم العودة إلى بورسعيد أمس خوفًا من الغضب الجماهيري، وأن أتوجه إلى القاهرة مباشرة، ولكني قلت لهم يجب أن أعود لبورسعيد وتحضر الجماهير التدريبات لتعرف الجماهير ما فعلوه في حق النادي".

وأضاف: "الإدارة أبلغتني أنه في حالة عودتي إلى بورسعيد تعني إقالتي ولكني صممت على العودة وفوجئت بمدير الكرة مصطفى يونس، يجمع كل لاعبي الفريق ويتوجه بهم إلى القاهرة دون علمي".

ويستعد الفريق البورسعيدي لمواجهة الإنتاج الحربي يوم الأحد المقبل، في الجولة السادسة عشر من مسابقة الدوري العام على استاد السلام، يحتل المصري المركز السابع عشر في جدول المسابقة برصيد 12 نقطة.

 

 

التعليقات