في مباراة الشغب.. التعادل يحسم مواجهة الجيش وبتروجيت

تحرير : علي الزيني

٢١ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٢٥ م

 في مباراة مثيرة مليئة بالإشتباكات، حسم التعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لمثلهما مواجهة فريق طلائع الجيش ونظيره بتروجيت، في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم الأربعاء على ملعب ستاد جهاز الرياضة العسكرى، ضمن مواجهات الجولة الخامسة عشر من الدوري الممتاز، ليواصل الفريق البترولي نتائجه السلبية، حيث لم ينجح في تحقيق الفوز خلال 10 مباريات.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

بهذه النتيجة رفع فريق طلائع الجيش رصيده إلى 17 نقطة في المركز السابع، بينما جاء بتروجيت في المركز قبل الأخير برصيد 12 نقطة بفارق نقطة وحيدة عن الأهلي الأخير.

محمد فييرا أحرز هدف التقدم لفريق بتروجيت في الدقيقة 50، بعد أن استلم عرضية من أحمد "لا لا" من الجهة اليمنى استقبلها فييرا برأسية رائعة لتسكن الشباك، رد الفريق العسكري لم يتأخر سوى دقيقة وحيدة، وأدرك تالا نداي هدف التعادل لطلائع الجيش، بعد أن استقبل عرضية من ركنية برأسية اصطدمت في الأرض وسكنت الشباك.

فريق بتروجيت واصل صحوته وسجل الهدف الثاني بعد ثلاث دقائق فقط من إدراك التعادل، من هجمة مرتدة أرسل أحمد "لا لا" عرضية من الجهة اليمنى، استقبلها محمود صلاح بتسديدة رائعة من الوضع طائرًا وسكنت شباك بسام حارس الجيش.

وفي الدقيقة 63 احتسب أمين عمر حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح طلائع الجيش، بعد تدخل محمد صبحي على مصطفى محمد مهاجم الجيش، وأثناء استعداد لاعب الطلائع لتنفيذ الركلة أبلغ الحكم الخامس أمين عمر بتفاصيل اللعبة ليقرر الحكم إلغاء ركلة الجزاء، ما أدى إلى غضب لاعبو طلائع الجيش واعتراضهم على القرار.

وازدادت الأمور إثارة بعدما دخل علي فرج الحارس الثاني في بتروجيت مع مشادة قوية بالأيدي مع أحد المصورين في الملعب مع تدخل الجهاز الفني لفريقه، واستمرت المباراة متوقفة لعدة دقائق قبل أن تهدأ الأمور، ويتم استئناف اللعب.

وفي الدقيقة 69 سجل محمد سالم الهدف الثالث لبتروجيت بتسديدة قوية، وبعدها بدقيقتين سجل أحمد جعفر هدف تقليص الفارق للفريق العسكري بتسديدة صاروخية اصطدمت بالقائم وسكنت الشباك، وقبل صافرة نهاية اللقاء أدرك مصطفى محمد هدف التعادل لطلائع الجيش لتنتهي المباراة 3-3. 

 
التعليقات