رقم مميز لأحمد حجازي في لقاء إي سواتيني

تحرير : محمد حسن صيام

١٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:٢٣ م

سجل أحمد حجازي، مدافع نادي وست بروميتش ألبيون الإنجليزي والمنتخب الوطني، الهدف الأول لصالح الفراعنة في مرمى إي سواتيني "سوازيلاند سابقا"، في اللقاء المقام اليوم الثلاثاء، في إطار الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2019، التي تستضيفها الكاميرون، والتي يدخلها الفراعنة بطموح الفوز خارج الديار، وإمكانية حسم التأهل المبكر لنهائيات أمم إفريقيا، رغم غياب نجم الفراعنة الأول محمد صلاح، جناح نادي ليفربول الإنجليزي، الذي أُصيب في مباراة إي سواتيني يوم الجمعة الماضي، الذي انتهى لصالح الفراعنة بنتيجة (4-1)، على ملعب السلام الدولي بالقاهرة.

واستغل أحمد حجازي، عرضية زميله عمرو وردة، ليحولها المدافع المميز داخل شباك إي سواتيني، بضربة رأس متقنة، ليعوض صاحب الـ27 عامًا، غيابه عن مباراة الجولة الثالثة أمام إي سواتيني، بسبب تراكم البطاقات.

ولفت أحمد حجازي، الأنظار بطريقة احتفاله، حيث عقب تسجيله الهدف ضرب حجازي على رأسه، ثم وضع إصبعه في فمه، قبل أن يغلق عينيه باستخدام يديه، وقد يكون هذا الاحتفال مداعبة من حجازي لنجله آدم الذي رزق به قبل عام.

وسجل أحمد حجازي، ثاني أهدافه الدولية في المباراة رقم 50 له مع منتخب مصر الأول، لينهي صيامه التهديفي مع الفراعنة، منذ هدفه الأول في شباك بوتسوانا، في مباراة ودية أقيمت يوم 5 يونيو 2013، علمًا بأن حجازي يلعب مع الفراعنة منذ عام 2011، ويعد من الركائز الأساسية في تشكيلة الفراعنة.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

 

التعليقات