8 أكتوبر.. الأموال العامة تستمع لأقوال زادة في قضية "تغيير العملة"

تحرير : علي الزيني

٣٠ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٥:١٨ م

حددت نيابة الأموال العامة العليا، جلسة 8 أكتوبر المقبل، لسماع أقوال هاني زادة، عضو مجلس إدارة نادي الزمالك بقضية "تغيير العُملة" بالنادي خارج البنوك والمؤسسات الرسمية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

كانت نيابة الأموال العامة العليا، حددت عدة جلسات لسماع أقوال "زادة" في القضية، لكنّ نادي الزمالك اعتذر عن حضوره لظروف سفره خارج البلاد، بحسب عمر هريدي، عضو هيئة دفاع بالقضية.

وقررت النيابة في وقت سابق، حبس محمد الشهاوي المدير المالي السابق لنادي الزمالك وأمين الخزينة، 15 يومًا على ذمة التحقيقات في واقعة تغيير العملة بنادي الزمالك خارج البنوك والمؤسسات الرسمية.

وتباشر نيابة الأموال العامة العليا التحقيق في قضية أموال نادي الزمالك منذ عدة أشهر، وسبق أن اتخذت قرارًا بتشكيل لجنة لإدارة الأمور المالية للنادي، وقررت نقل جميع الأموال الموجودة في خزينة النادي بمقره بمنطقة ميت عقبة إلى حساباته الرسمية في البنوك.

كان رئيس نادي الزمالك السابق ممدوح عباس، تقدم ببلاغ للنائب العام، طالب فيه بالتحقيق في وقائع تتعلق بوضع أموال النادي في حسابات خاصة بأعضاء مجلس الإدارة بالمخالفة للقانون.

وفي سياق آخر أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف)، أمس السبت، إيقاف مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، عن مزاولة أي نشاط رياضي أو إداري لمدة عام، كما قررت لجنة الانضباط تغريم رئيس القلعة البيضاء 40 ألف دولار، وذلك حسبما الكاف عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

ووفقًا لما ورد في البيان الصادر من الاتحاد الإفريقي، سيكون من حق مرتضى منصور تقديم رغبة مكتوبة بالإتجاهه للتظلم في غضون 3 أيام من يوم استلام النادي للقرار، وفي حال أن اليوم الأخير من المهلة يصادف عطلة رسمية في البلاد (مصر) سيتم مد المدة يومًا إضافيًا، ومن ثم سيمنح بعدها مهلة مدتها 7 أيام لتوضيح أسباب التظلم، وفي حال لم يتم التظلم في خلال المدة المحددة سيصبح القرار نهائيًا.
 

التعليقات