شلبي يفضح مسئول سابق في نادي كبير تقاضي عمولة 20 ألف دولار (فيديو)

تحرير : سعد الدين محمود

٢٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠١:٢٢ ص

 وجه الإعلامي مدحت شلبي، سؤالًا خطيرًا على الهواء، لمدير أحد الأندية الكبيرة في آواخر فترة التسعينيات، مشيرًا إلى أن هذا الشخص تولى عملية بيع مهاجم ناديه حينها لأحد الأندية التركية لاحتراف مهاجم الفريق الذي وصفه بالفذ.  

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وأوضح شلبي، خلال السبت من برنامج «مساء بيراميدز»، أن هناك مدير لأحد الأندية الكبيرة، أن اللاعب تراجع بعد توقيع العقد وتمسك بالبقاء في ناديه، وهو ما رحب به النادي التركي وطلب إعادة الشيكات الخاصة بالمقابل الذي تم دفعه لإبرام الصفقة، وفوجئ بأن المبلغ الذي تم ارجاعه أقل بـ20 ألف دولار من المبلغ المدفوع.

وأضاف، أن مندوب النادي التركي تقابل مع رئيس النادي المصري الكبير، وأخبره بأن هناك «شخص» حصل على 20 ألف دولار مقابل إنهاء الصفقة، وبناءًا على هذا الأمر، اتخذ رئيس النادي قرارًا بالاستغناء فورًا عن مدير النادي المذكور.

شلبي استمر في حديثه مؤكدًا، أن النادي كان حريصًا على أن تكون التحقيقات في تلك الأزمة بشكل سري، وتم اقامة حفل لاظهار رحيله بأنه طبيعي، ورحل بعدها مدير النادي المذكور عن منصبه، متمًا: «هذ القصة موجودة على المواقع ولازم لوريل أو هاردي يردوا عليها» في إشارة منه إلى مقدمي أحد البرامج.

يذكر ان مدحت شلبي، وجه رسالة خاصة للكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، قائلًا: «أنت المسؤول عن لوريل وهاردي، وما ينفعش كل يوم  أفتح اليوتيوب ألاقيهم جايبين كلام ليا، هو إعلامك وبرنامجك قائم على إنك تجيب مدحت شلبي؟».

 وتابع: «يدعون أنهم درع وسيف النادي الأهلي، لكنهم في حقيقة الأمر يظهرون بشكل مزيف ويسيئون لاسم الكيان، هو فيه برنامج في الدنيا قائم على إنه يجيب فيديوهات للناس ويعلق عليها؟ ما تجيب قضية وتطرحها  وتخلينا نتفرج عليك، مش كل اللي في دماغك تضحك وتغمر على الهواء، هذا ليس الإعلام الذي نرجوه، وما ينفعش كل شوية التلسين على قناة بيراميدز، نحن نحترم الجميع، وقناتنا لجميع الأندية». واختتم: «هذا الأمر يا كابتن خطيب لا يرضيك، هما مش هيأثروا في الرأي العام، لكن شياكة قناة الأهلي يجب أن تكون أفضل من ذلك، لأنك كابتن كبير وإحنا بنحترمك وبنحبك، من فضلك خلي لوريل وهاردي يبعدوا عننا، لأن اللي بيعملوه ده إفلاس إعلامي، وبقولهم طلعوا كلامي ده وعلقوا عليه عشان تقعدوا تاكلوا عيش على اللقطات بتاعتي».
 

التعليقات