مجاهد: اتحاد الكرة يلجأ للإجراءات القانونية بعد انتهاء التعاقد مع «أديداس»

تحرير : كريم أحمد

٢٢ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٦ م

أكد المهندس أحمد مجاهد، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، والمتحدث الرسمي له، أن الجبلاية بصدد اتباع الإجراءات القانونية فور انتهاء التعاقد مع شركة «أديداس»، التي يرتبط بها الاتحاد تعاقديا لتوريد الملابس الرياضية للمنتخبات الوطنية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وأشار مجاهد، في تصريحات لـ«الفرسان»، إلى أن التعاقد الحالي مع الشركة ينتهي في 31 ديسمبر المقبل، وأن العلاقة التعاقدية القائمة لها مواصفات قانونية يجب أن يتم مراعاتها قبل البحث عن بديل للشركة الحالية.

«وعلمت «الفرسان» أن الشركة المنتجة لقمصان المنتخب الوطني، رفضت تجديد العقد مع اتحاد الكرة، ويبحث مسئولو الجبلاية عن بديل في الوقت الحالي لتولي مهمة إنتاج ملابس الفراعنة.

يذكر أن اتحاد الكرة تعاقد مع أديداس لمدة 4 سنوات بدأت عام 2014، بقيمة 50 مليون جنيه، حيث يحصل الاتحاد في الموسم الأول على ملابس للمنتخبات الوطنية بمليون يورو تزيد 100 ألف يورو في الموسم الثاني، بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره 200 ألف جنيه، و1.2 مليون يورو ملابس في الموسم الثالث، بالإضافة إلى 200 ألف يورو مبلغ ماليا، و1.3 مليون جنيه ملابس في الموسم الرابع و250 ألف جنيه قيمة مالية. 

ويحصل الاتحاد على مكافأة مالية قدرها 50 ألف يورو في حالة التأهل لبطولة أمم إفريقيا 2015، بالإضافة إلى مكافأة مالية قدرها مليونا يورو في حالة التأهل لمونديال 2018.

التعليقات