لاعب أرسنال: ضربة راموس سبب تراجع أداء محمد صلاح

تحرير : أحمد ثروت

٢٠ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٤٤ م

 مازال الحديث مستمراً عن تراجع أداء الدولي المصري محمد صلاح لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول الإنجليزي، والمنتخب الوطني، خاصة بعد المستوى الذي ظهر عليه مع ناديه الانجليزى في لقاء باريس سان جيرمان ، والتي انتهت بفوز الريدز بثلاثة اهداف مقابل هدفين. وهو ما كان محور اهتمام الصحف الإنجليزية والعالمية خلال الايام الماضية. 

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وقام مارتن كيون مدافع أرسنال السابق، بتحليل سبب ابتعاد محمد صلاح عن مستواه في الموسم الحالي، قائلًا أنه قد يرجع إلى الخوف من الإصابة مجددًا، التى تعرض لها في نهائي دوري أبطال أوروبا، وانه لم يسجل في الموسم الحالي سوى هدفين فقط مع الريدز.
 
وكتب كيون في مقاله عبر صحيفة "ديلي ميل" الانجليزية: " صلاح لم يظهر بنفس المستوى الذي كان عليه منذ بداية الموسم الحالي،  ولم يقدم نفس أسلوب اللعب الذي كان يتمتع به بعد إصابته على يد راموس".
 
وعن أداء صلاح الضعيف فى مباراته الاخيره امام باريس سان جيرمان قال: "صلاح ظهر وكأنه يلعب مع نفسه، حيث فقد الاستحواذ على الكرة 21 مرة ضد باريس سان جيرمان، وهدف التعادل لفريق العاصمة الفرنسي جاء بسبب خطأ ارتكبه من تمريرة  خاطئة استغلها باريس سان جيرمان،وسجل هدف التعادل عن طريق مبابي".
 
وأضاف: "لقد ظهر وكأنه يخشى من استخدام قدراته البدنية من أجل حماية الكرة، ودانيل ستوريدج كان أكثر فاعلية منه في هذا الإطار، فقد خسر الاستحواذ على الكرة 7 مرات فقط، يبدو أن رجل ليفربول الأول لم يصل لأعلى مستوى ممكن، لكن عناصر الفريق يقدمون أداء أفضل بنسبة 10% مقارنة بما كانوا عليه من قبل".
 
وحقق نادى ليفربول الانجليزى فوزا ثمينا أمام باريس سان جيرمان في منافسات دوري الأبطال بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وذلك بعد تسجيل روبيرتو فيرمينو هدف الفوز وحصد أول ثلاثة نقاط في البطولة الأوروبية.
التعليقات