خاص.. القصة الكاملة لخناقة ثلاثي الأهلي والزمالك مع الجماهير

تحرير : أحمد محمد

٢٠ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٠:٤٧ ص

حكي حسام حمدي، شقيق أحمد حمدي، لاعب النادي الأهلي، تفاصيل قصة مباراة الخماسي التي شهدت أزمة وخناقة بعض الجماهير مع أحمد حمدي وناصر ماهر، والتي نشبت فجر اليوم الخميس.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وتداولت صور عبر مواقع التواصل الاجتماعي للثنائي حمدي وناصر ماهر في أحد ملاعب الكرة الخماسية، وتردد دخول عدد من جمهور الأهلي مشادة مع الثنائي لرفضهما الأمر قبل مواجهة حوريا كوناكري الغيني في إياب ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا السبت المقبل.

وقال حسام حمدي، في تصريحات خاصة لـ«الفرسان»: «كنت ذاهب للعب مباراة كرة خماسية مع أحمد فتوح لاعب الزمالك، وكان بصحبة ناصر ماهر وشقيقي أحمد حمدي وثالثهم أسامة جلال مدافع المقاصة، فطلبت منهم الذهاب معي من أجل مشاهدتي وتشجيعي وكانوا رافضين الفكرة تمامًا لكني الححت عليهم فوافقوا».

وأضاف: «ذهبنا وبدأت المباراة وكان الثلاثي يشاهد اللقاء وفجأة ظهر بعض الأشخاص وقام بتصوير شقيقي وناصر ماهر ثم حاولوا الاحتكاك بهم متهمين إياهم بالتقصير والإهمال تجاه الأهلي وأنهم يسهرون فما كان منا إلا أننا انسحبنا من المكان دون الرد عليهم».

وأكمل: «فؤجئت بالتحريف والكذب المتدوال على السوشيال ميديا بأنهم شاركوا في المباراة.. ولكن أقسم بالله شقيقي لم يلمس الكرة».

وتابع: «لا أعلم ماذا يرويدون من شقيقي النائم الأن في فراشه وأنا مشفق عليه بسبب تلك الشائعات والاتهامات الظالمة».

انتشرت صور للاعب لناصر ماهر لاعب الأهلي، على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يخوض مباراة ودية في أحد الملاعب الخماسية بمنطقة السلام، قبل أيام قليلة من مواجهة حوريا الغيني المرتقبة، حيث كان يخوض مباراة ودية برفقة زميله بالفريق أحمد حمدي ولاعب الزمالك أحمد فتوح.

وانتابت جماهير الأهلي حالة من الغضب العارم خاصة وأن الفريق مقبل على مباراة صعبة أمام منافس قوي في مسابقة دوري أبطال إفريقيا خاصة وأن الأهلي لم يضمن تأهله حتى الآن.

وما زاد غضب جماهير النادي الأهلي هو أن اللاعب كان يعاني من إصابة عضلية وبذل الجهاز الطبي بالنادي الأحمر مجهودًا كبيرًا من أجل تجهيزه لمباراة حورويا الغيني نظرًا لاحتياج الفريق إلى خدماته.

ويلتقي فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي بمنافسه فريق حوريا الغيني يوم السبت المقبل على استاد السلام في إطار منافسات إياب دور ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أفريقيا.

 

التعليقات