نائب رئيس الاتحاد الألماني: أزمة أوزيل غير مسبوقة

تحرير : خالد الفوي

٠٥ أغسطس ٢٠١٨ - ٠١:٣١ م
قال نائب رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم رينهارد روبول بأن التأثير الذي تركه مسعود أوزيل عقب إعلانه إعتزال اللعب دوليًا غير مسبوق، وذلك حسبما نقل موقع "فور فور تو".
 
وأعلن أوزيل إعتزاله اللعب دوليًا بعد فشل منتخب بلاده في الدفاع عن لقبه بنجاح في كأس العالم، بل ظهرت ألمانيا بصورة باهتة للغاية حيث ودعت البطولة من الدور الأول بعد تذيل ترتيب مجموعتها.
 
ولم تكن تحضيرات المنتخب الألماني للمشاركة في كأس العالم في أفضل صورة، حيث أحيط بها الكثير من اللغط بسبب إلتقاط كل من أوزيل وإلكاي جندوجان صورة مثيرة للجدل مع رئيس تركيا رجب طيب أردوجان، وذلك قبل أيام قليلة من الانتخابات الرئاسية في تركيا.
 
وإنتقد أوزيل بشدة الاتحاد الألماني لكرة القدم ورئيسه رينهارد جرينديل بسبب ما وصفه بالتعامل السيء مع الأزمة وذلك عندما أعلن إعتزاله اللعب دوليًا على مواقع التواصل الاجتماعي، وبدوره لا يتذكر روبول أي حادث سيطر على أجندة كرة القدم الألمانية عبر تاريخها مثل أزمة أوزيل.
 
وفي هذا الصدد قال روبول "بلغ حجم الأزمة درجة كبيرة للغاية غير مسبوقة في تاريخ كرة القدم الألمانية، فحتى فضحية التلاعب في نتائج المباريات في الدوري الألماني في سبعينيات القرن الماضي لم تصل إلى هذا الحجم".
 
وأضاف روبول "لا أتواصل عبر تويتر أوفيسبوك أو إنتسجرام، وفي تلك الأزمة أفضل منصة تواصل أكثر تحفظًا للنقاش مثل الحديث وجهًا لوجه، تواجدت في وفد المنتخب الوطني لمدة 11 سنة وشاهدت تقريبًا كل مباريات أوزيل الـ92 الدولية، وأعلم أنه رجل متواضع ويحظى بشعبية في الفريق".
 
وإختتم روبول تصريحاته قائلًا "سأشعر بالسعادة إذا أتيحت لي قرصة مقابلته مرة أخرى حتى لو لوقت قصير من أجل التحدث معه بصورة شخصية".
التعليقات