«تمرد فتحي وتجديد عقد سعد ورحيل الثنائي».. محمد يوسف يتحدث

تحرير :

٠١ أغسطس ٢٠١٨ - ١٠:٠٦ ص
أكد محمد يوسف، المدرب العام للنادي الأهلي والقائم بأعمال مدير الكرة، أنَّ الفريق قدم عرضًا جيدًا أمام تاونشيب البوتسواني في مباراتي دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا، واستطاع استعادة الانتصارات، وذلك حسبما أفاد في تصريحات لبرنامج استاد الهدف عبر أثير إذاعة الشباب والرياضة، اليوم الأربعاء.
 
وقال محمد يوسف: "يتبقى لنا خوض مباراتي الترجي التونسي وكمبالا سيتي الأوغندي، وبالنسبة لنا هما في نفس درجة أهمية مباراتي تاونشيب، وفي الفترة الحالية أغلقنا ملف أفريقيا، ونركز في الدوري هذا الموسم، خصوصًا وأن البطولة هذه المرة صعبة للغاية، بعد التدعيمات الكبيرة التي قامت بها كل الفرق".
 
وأوضح أن الجهاز الفني بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون سيحسم القائمة الأفريقية عقب مباراة الإسماعيلي بالدوري غدًا الخميس، خاصة في ظل التنافس بين أكثر من لاعب، بجانب غلق باب القيد في 4 أغسطس الجاري.
 
وأكد أن الظهير أحمد فتحي وقع على عقد مع الأهلي، قبل تولي الجهاز الفني الحالي للفريق بنحو شهرين، رافضاً نغمة تمرد اللاعب، مشددًا على أن غيابه عن مباراة تاونشيب، كان بسبب الإصابة، ولا يمكن التشكيك في عطاء اللاعب.
 
وعن تجديد عقد المدافع سعد سمير، قال المدرب العام للنادي الأهلي: "سعد سمير لا زال عقده مستمر حتى صيف 2019، وأي مفاوضات معه، لا يمكن الحديث عنها في الإعلام".
 
وأوضح محمد يوسف أن الجهاز الفني لا يضم إلا اللاعبين، الذين يستطيعون الظهور بنفس مستوى الأهلي، ولا يضم إلا المراكز التي يكون بحاجة إليها فقط، مثل المالي ساليف كوليبالي، وأحمد علاء، بجانب عودة المعارين مثل مؤمن زكريا، وناصر ماهر، وأحمد الشيخ.
 
وأكد أن أي لاعب يتم وضعه على قائمة الانتظار يحصل على كافة مستحقاته المالية، وإذا كان اللاعب مصابًا، يتم علاجه على نفقة النادي، ويحصل أيضًا على كافة حقوقه.
 
وأضاف محمد يوسف: "عمرو جمال، وعمرو بركات، يملكان بعض العروض للرحيل في الأيام المقبلة، وهما الآن في مرحلة التفاوض مع محمد فضل، مدير التعاقدات بالنادي الأهلي".
 
وعن قيد الثنائي أحمد حمودي، وأحمد الشيخ في اللحظات الأخيرة، أوضح يوسف: "من الوارد أن يحصل أي منهم على فرصة في الفترة المقبلة، ظروف الكرة دائماً متقلبة، والدليل إصابة النيجيري جونيور أجاي".
التعليقات