كوتينيو: مونديال روسيا ربما يكون الأخير لي مع البرازيل

تحرير : خالد الفوي

٠٧ يوليه ٢٠١٨ - ١٠:٠٣ ص
قال نجم المنتخب البرازيلي فيليب كوتينيو أنه على استعداد مواجهة موجة الغضب من الجماهير بعد خروج السليساو أمس من ربع نهائي كأس العالم المقام حاليًا في روسيا، وذلك بالخسارة أمام بلجيكا بنتيجة 2-1 في كازان، وذلك حسبما نقل موقع "فور فور تو".
 
وعن هذا الأمر قال كوتينيو "أردنا الوصول إلى المباراة النهائية وقدمنا أفضل ما لدينا لتحقيق هذا الأمر، وأنا على يقين تام بأننا سنتعرض للانتقادات من جميع الاتجاهات، ولكن الحياة لن تتوقف، وهذه هي كرة القدم فيوم تحقق الفوز ويوم أخر تخسر".
 
وأضاف كوتينينو "نشعر بالحزن لرغبتنا الشديدة في تحقيق الفوز في لقاء بلجيكا حالنا حل كل الجماهير البرازيلية ولكن لسوء الحظ، لم نتمكن من تحقيق هذا الأمر".
 
ويعد المونديال الحالي هو الأخير للعديد من اللاعبين البرازيلين، حيث يتواجد في قائمة السليساو 9 لاعبين تجاوزوا حاجز الـ30 عامًا.
 
وعن هذا الأمر قال كوتينيو "من الصعب الحديث عن هذا الأمر، ولكني لن أقول وداعًا للمنتخب الوطني، ولن أؤكد في الوقت ذاته بأنني سأتواجد في كأس العالم المقبل".
التعليقات