أبو ريدة: اختيار مدينة جروزني كان قبل إجراء كأس العالم

تحرير :

٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ٠٢:٣١ م

تحدث هاني أبو ريدة، رئيس اتحاد الكرة، عن اختيار مقر إقامة المنتخب الوطني، في كأس العالم، قائلًا: «الاختيار كان قبل القرعة ودة نظام جديد اتعمل في كاس العالم.. أنا من أنصار أن المجموعة تقعد في مدينة واحدة ويلعبوا مع بعض لكن الفيفا من 2006 غير السيستم».

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وأضاف أبو ريدة، في المؤتمر الصحفي الخاص لاتحاد الكرة، المعقد اليوم الأربعاء، للرد على الاستفسارات الخاصة بمشاركة المنتخب الوطني في المونديال: «كنت أتمنى نبقى في مدينة كازان.. وكان ليا شرف افتتاح الاستاد بتاعها وهي جمهورية إسلامية وحطيناها احتياطي.. لكن كان في فرق حجزت أماكنها هناك قبل كأس العالم بفترة طويلة ومكانش في مكان لينا لاننا كنا بنلعب تصفيات».

وأوضح: «الفيفا عرض علينا نغير المكان وكان مدينتين أدامنا منهم جروزني اخترناها لأنها مناسبة كان فيها مسجد وهدوء»، متابعًا: «كوبر راح المدينة شافها وعجبته وقال يهمني رقم 1 التدريب والإقامة والانتقال داخل المدينة.. فندق الإقامة صغير يقيم فيه فقط منتخب مصر بينه وبين ملعب التدريب سور واحد.. ملعب التدريب أولمبي كامل على أعلى مستوى.. الانتقال من الفندق للمطار في 7 دقايق.. الحركة في المطار بسيطة جدًا».
 
وكشف أبو ريدة: «كوبر قال لو خدنا مدينة كبيرة علشان ننتقل داخلي هناخد على الأقل 45 دقيقة.. مسافة الطيران بين جروزني وفولجوجراد 50 دقيقة طيران.. وأكبر مسافة بين حروزني والمدن الأخرى ساعتين ونصف.. ولهذا السبب اخترناها».
 
وعن المشاكل السياسية في المدينة: «احنا بنتكلم في رياضة فقط ليس دين أو سياسة.. لكننا استفسرنا هل لو مشينا من المدينة تاثر في علاقات مصر وروسيا ولا لا وحصلت اتصالات على أعلى مستوى وقررنا نقعد وانتوا عارفين أن بوتين رئيس روسيا من أكثر الناس اللي وقفت مع مصر في ثورة 30 يونيو».
التعليقات