مونديال روسيا الأسوء في تاريخ مشاركات الفراعنة بكأس العالم

تحرير : محمد حسن صيام

٢٥ يونيو ٢٠١٨ - ١٠:٥٧ م

تعرض المنتخب الوطني للخسارة امام منتخب السعودية اليوم بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت بينهما اليوم في اطار مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات بمسابقة كأس العالم 2018 والتي تقام في روسيا الاتحادية مما دفعه لتزيل المجموعة الأولى وعدم حصوله على نقاط، وتقديم أداء سيئ في كل شيئ.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

ونستعرض لكم مشوار منتخب مصر في المونديال عبر تاريخه:-

 

 مشاركة الفراعنة
 
لعب منتخب مصر، أول مرة في كأس العالم، عام 1934، إلا أنه تلقى خسارة قاسية من المجر، أحد المنتخبات العملاقة في ذلك الوقت، بنتيجة (2-4).
 
وفي عام 1990، عاد الفراعنة، إلى المشاركة في كؤوس العالم، مرة أخرى، حيث بدأ مشواره أمام هولندا، وتعادل (1-1)، قبل أن يتعادل مع إيرلندا، بنتيجة سلبية، ليخسر أخيرًا من إنجلترا، بهدف نظيف.
 
وفي المونديال الحالي، لم تفز مصر في أي مباراة، حيث خسرت أمام أوروجواي بهدف دون رد، وتلقت هزيمة أمام روسيا بثلاثية مقابل هدف، إضافة إلى الخسارة أمام السعودية بهدفين مقابل هدف.
 
 
المحترفون
 
على الرغم من أن مونديال 90، كان مدججًا بالنجوم، إلا أنه لم يكن فيه سوى لاعبان فقط، محترفان خارج حدود مصر، حيث كان مجدي عبد الغني محترفا بالدوري البرتغالي، بينما كان مجدي طلبة محترفا في فريق باوك اليوناني.
 
يأتي ذلك، في الوقت الذي يوجد بمنتخب مصر في الوقت الحالي العديد من اللاعبين المحترفين أمثال محمد صلاح ومحمد النني ورمضان صبحي وترزيجيه وعلي جبر وأحمد حجازي ومحمد عبد الشافي وسام مرسي ومحمود عبد الرازق شيكابالا وعمرو وردة وكهربا والحضري وغيرهم.
 
فارق الإمكانيات
 
كانت الإمكانيات غير متاحة نهائيًا بالنسبة للاعبي المنتخب المصري في جيل 1990، سواء من الناحية المادية أو من خلال المعسكرات الخارجية.
 
على عكس جيل المنتخب في عام 2018، والذي خاض العديد من المعسكرات الخارجية، وخاض عددا من المباريات مع فرق على سوية عالية مثل البرتغال، سواء في الفترة الأخيرة أو غيرها من الأمور الأخرى.
 
وكذلك التطورات الكبيرة التي شهدها عالم التدريب الرياضي سواء من الناحية الخططية أو الأجهزةو التي يتم استخدامها في التدريبات
 
بهذه الهزيمة، لم يعرف الفراعنة، طعم الانتصار في تاريخ مشاركاته، في كأس العالم، خلال 3 نسخ، بدأت عام 1934، وانتهت في 2018.
التعليقات