فرسان المونديال.. روسيا ترد على اتهامات المنشطات

تحرير : علي الزيني

٢٢ يونيو ٢٠١٨ - ١١:١٤ م

رد إدوارد بيجوجلوف طبيب المنتخب الروسي الأول لكرة القدم على اتهامات التلفزيون الألماني بشأن تعاطي اللاعبين الروس للمنشطات قبل نهائيات كأس العالم 2018، التي تستضيفها بلادهم، والمقام منافساتها خلال الفترة بين 14 يونيو إلى 15 يوليو المقبل

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وفجر التليفزيون الألماني، الثلاثاء الماضي، مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما كشف أن عددًا من لاعبي «الدب الروسي» تناولوا المنشطات قبل انطلاق المباراة الافتتاحية في مونديال روسيا أمام السعودية، ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم أيضًا منتخبي مصر وأوروجواي، بل واقتنعوا قناعة تامة أن ذلك ساعدهم أثناء مباراة المنتخب العربي التي انتهت بخماسية بيضاء، ومواجهة مصر التي انتهت بفوز الروس بثلاثة أهداف لهدف.

جريجوري رودكينكوف، أكد ما جاء على لسان التليفزيون الألماني، حيث كشف أيضًا في تصريحات نشرها موقع راديو ألمانيا، نقلًا عن تليفزيون «ard» الألماني، إن لاعب المنتخب الروسي، رسلان كامبولوف، تم إجراء تحليل منشطات له قبل البطولة، وثبت أن العينة إيجابية، لكن «والكلام على لسان رودكينكوف» تم تبديل العينة مع عينة لاعب آخر.

بيجوجلوف تحدث في تصريحات لوسائل إعلام روسية اليوم أكد فيها أن المنتخب الروسي قام باختبارات منشطات أكثر من 120 مرة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم وأكثر من 200 مرة من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وكذلك وكالة مكافحة المنشطات الروسية، قائلا: "اراهنكم أن لاعبي روسيا قاموا باختبارات للكشف عن المنشطات مرتين على الأقل".

ورفض الاتحاد الدولي لكرة القدم الرد على التساؤلات التي طلبت بالكشف عن عدد مرات إجراء لاعبي روسيا لاختبارات المنشطات، خاصة بعد انطلاقتهم المفاجئة في كأس العالم، لكن بيجوجلوف أكد أن لاعبين من المنتخب الروسي أجريا تحليلات "دم وبول" عقب كل مواجهة ودية قبل انطلاق المونديال.

واكتسح المنتخب الروسي نظيره السعودي 5-0 في المباراة الافتتاحية لكأس العالم 2018، قبل الفوز في الجولة الثانية على المنتخب المصري 3-1، ليضمن التأهل رسميًا إلى الدور الثاني، ويحتاج للتعادل على الأقل أمام أوروجواي في الجولة الأخيرة ليضمن صدارة المجموعة الأولى.
 

التعليقات