الحضري ينتقد كرة مونديال روسيا 2018

تحرير : خالد الفوي

١٩ يونيو ٢٠١٨ - ٠٩:٤٥ ص

يعد عصام الحضري، حارس المنتخب الوطني، أكبر اللاعبين المتواجدين في مونديال روسيا، فالحارس البالغ من العمر 45 عامًا بدأ مسيرته الدولية في عام 1996، وعاصر منذ ذلك الحين التطور الهائل في الكرات المستخدمة في المباريات، ويرى أن حراس المرمى هم ضحايا تلك التطورات حسبما نقل موقع «فور فور تو» اليوم الثلاثاء.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وعن هذا الأمر قال الحضري: "نعم، نحن ضحايا التطور الذي تشهده الكرات باستمرار، فكل 4 سنوات هناك كرات جديدة تمامًا يتم استخدامها في المباريات، وتلك التغييرات من الممكن أن تكون مقبولة بالنسبة للاعبين أكثر من حراس المرمى، ففي بعض الأحيان تكون هناك مشاكل في الكرة وحينها يكون الحراس هم الضحايا".

وأضاف الحضري: "في كل مرة يتم الاعتماد على كرات جديدة، نحتاج إلى التدرب بها لكثير من الوقت، وبالنظر إلى كرة كأس العالم "تيلستار 18" يوجد بها بعض المشاكل التي يعاني منها جميع حراس المرمى".

وأوضح موقع "فور فور تو" أن كرة "تيلستار 18" لم يثار حولها نفس الضجة التي أثيرت حولة كرة "جابولاني" التي استخدمت في مونديال جنوب إفريقيا 2010 والتي وصفها جيانلويجي بوفون الحارس الأسطوري لمنتخب إيطاليا بالكارثة.

ولكن بالنظر إلى نسخة هذا العام من المونديال، نجد أنه قبل انتهاء لقاءات الجولة الأولى من دور المجموعات، شهدت البطولة تسجيل 3 أهداف من ركلات حرة وهو نفس العدد من الأهداف التي شهدتها بطولة البرازيل 2014 بالكامل من الركلات الحرة.

ومن جانبه قال حارس روسيا إيجور أكينفيف عن كرة المونديال: "هناك الكثير من الانتقادات الموجهة للكرة، ولكن لا يمكننا تغيير أي شيء الأن، فهناك راعي يجلب الكرة إلى البطولات وعلينا جميعًا التأقلم معها، فمع تطور التكنولوجيا، بات اللاعبون قادرون على تسجيل أهدافًا من على بعد 40 مترًا".

التعليقات