«فيفا» يكشف عن سبب غياب الجماهير في مباراة مصر وأوروجواي

تحرير : خالد الفوي

١٨ يونيو ٢٠١٨ - ٠٨:٤٠ ص
كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) نتائج التحقيق الذي فتحه حول سبب تواجد حوالي 6 ألاف مقعدًا فارغًا في مدرجات مباراة مصر وأوروجواي، يوم الجمعة الماضي، والتي انتهت بخسارة المنتخب الوطني بهدف نظيف في الدقيقة الأخيرة من المباراة.
 
وأفاد المكتب الصحفي للاتحاد الدولي في بيان أبرزته وكالة أنباء روسيا اليوم: «الفيفا حلل الوضع المتعلق بمباراة ملعب يكاتيرينبرج آرينا بين مصر وأوروجواي، ويمكننا التأكيد على أن الأمر يتعلق بشكل أساسي بغياب متفرجين من مجموعات معينة».
 
وتعد مباراة مصر وأوروجواي هي ثالث أضعف مباراة في الحضور الجماهيري في مباريات كأس العالم في القرن الجديد بعد مباراة باراجواي وسلوفاكيا في 2010 والتي حضرها 26,643 متفرج ومباراة نيوزيلندا وسلوفاكيا في نفس البطولة والتي حضرها 23,871 متفرج، ولم تقل أي مباراة في مونديال البرازيل من حيث الحضور الجماهيري عن 37 ألف متفرج.
 
وبدورها نقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية عن ملعق هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" جوناثان بيرس أن السبب وراء عدم حضور الجماهير هو ارتفاع ثمن التذكرة المبالغ فيه والذي يصل إلى 25 ألف روبل أي نحو 300 جنيه إسترليني وهو ما يمثل ثلث معدل الأجر الشهري للمواطنين الروس.
 
يذكر أن المنتخب الوطني يستعد لخوض ثاني مبارياته في المونديال غدًا الثلاثاء، وذلك عندما يواجه أصحاب الأرض منتخب روسيا في سان بطرسبرج في مباراة لا بديل فيها عن الفوز من أجل الإبقاء على أمل التأهل إلى الدور الثاني.
التعليقات