الأرجنتين تلغي مباراتها أمام الكيان الصهيوني لهذا السبب

تحرير : علي الزيني

٠٦ يونيو ٢٠١٨ - ١٢:٣٥ ص

أفادت وسائل إعلام أرجنتينية، أن منتخب بلادها ألغى مباراته الودية التي كان من المقرر أن تجرى أمام منتخب الكيان الصهيوني، في مدينة القدس المحتلة بسبب الضغوطات والاحتجاجات، والتي كان من المقرر أن تقام في الـ9 من الشهر الحالي، ضمن استعدادات 'التانجو' لمونديال روسيا 2018.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

ويأتي هذا القرار في أعقاب الرسالة التي أبرمها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إلى الاتحاد الأرجنتيني، والتي أعرب الأول من خلالها عن "رفضه إقامة مباراة المنتخبين الإسرائيلي والأرجنتيني في القدس في التاسع من الشهر الجاري".

وتظاهر عدد من النشطاء الفلسطينيين أمام المدينة الرياضية لنادى برشلونة الإسبانى ضد الأرجنتيني ليونيل ميسي وباقي لاعبى التانجو، وهاجم عدد من النشطاء الفلسطينيين، فى إشارة إلى اعتراضهم على اللقاء الودى بين الأرجنتين ومنتخب دولة الاحتلال، الذى يواصل جرائمه بحق الشعب الفلسطيني حتى الآن.

وكان عدد من الفلسطينيين قد تظاهروا أمس الثلاثاء أمام المدينة الرياضية لنادي برشلونة الإسباني ضد الأرجنتيني ليونيل ميسي، وباقي لاعبي التانجو أمام المعسكر، وحملوا قميصا للتانجو ملطخ بالدماء، وذلك لمنع إقامة المباراة الودية.

وقالت صحيفة "أوليه" الأرجنتينية أن خورخي سامباولي، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، سيبحث الإعداد للقاء آخر خلال المعسكر الذي يخوضه في إسبانيا، وسيكون هذا اللقاء هو الأخير للتانجو قبل السفر إلى روسيا لخوض نهائيات كأس العالم.

ومن الجانب الصهيوني، أفادت وسائل إعلام أن "رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، سيتحدث هاتفيا مع الرئيس الأرجنتيني في محاولة منه للضغط على منع إلغاء المباراة".

ووقع منتخب الأرجنتين في المجموعة الرابعة بكأس العالم 2018 مع كلا من أيسلندا و كرواتيا ونيجيريا.
 

التعليقات