سموحة يتأهل لنهائي كأس مصر بعد الفوز على الأسيوطي

تحرير : علي الزيني

٠٩ مايو ٢٠١٨ - ٠٩:٥٧ م

تأهل الفريق الأول لكرة القدم بنادي سموحة نهائي كأس مصر بعد أن حقق الفوز على نظيره فريق الأسيوطي، بركلات الترجيح بنتيجة 5-4، بعد أن إنتهى الوقت الأصلي والإضافي، بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما، في المباراة التي أقيمت اليوم الثلاثاء على ملعب الجيش ببرج العرب.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

تقدم سموحة عن طريق أحمد تمساح من تسديدة قوية، وأدرك شيلونجو هدف التعادل من ركلة جزاء.

بدأت المباراة بحذر شديد من الفريقين وحاول كلاهما الوصول إلى مرمى الآخر لكن بحذر وانحصر اللعب في وسط الملعب بسبب الطريقة الدفاعية التي أعتمد عليها ميمي عبد الرازق المدير الفني لسموحة وعلى ماهر المدير الفني للأسيوطي.

واستمرت محاولات الفريقين بحثا عن هدف التقدم وحسم اللقاء مبكرا إلا أن التسرع من مهاجمي سموحة والأسيوطي حال دون ذلك.

وأجرى عبد الرازق تغيير اضطراري في الدقيقة الأخيرة من المباراة بنزول أحمد حمص بدلا من أحمد نبيل مانجة لأصابة الأخير، وكانت أخطر الهجمات عندما وصلت الكرة إلى أوميد أوكري التي مرت بجوار القائم في الدقيقة 40، ليطلق محمد الحنفى حكم المباراة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.

مع بداية الشوط الثاني قطع حسام حسن الكرة من إسحاق موليمبي مدافع الأسيوطي بعد أن ضغط عليه داخل منطقة الجزاء، وسدد الكرة في الشباك من الخارج، وفي الدقيقة 49 مرر ناصر ماهر كرة بينية لمحمد حمدي زكي لكنها طالت عليه.

وفي الدقيقة 50 نفذ عمر سافيولا ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء، لكن أبعدها ياسر إبراهيم، بعدها بدقيقة ضغط حسام حسن واستخلص الكرة داخل منطقة الجزاء، وسدد تسديدة غير متقنة مرت أعلى العارضة، وشهدت الدقيقة 53، تصويبة قوية عن طريق عمر بسام من على حدود منطقة الجزاء، لكن افتقدت الدقة ومرت بعيدًا عن مرمى المهدي سليمان.

وفي الدقيقة 60 أرسل محمد حمدي زكي، كرة عرضية أخطأ أحمد دعدور حارس الأسيوطي في التعامل معها، لكن تابعها حمادة طلبة وانتهت الكرة إلى ضربة مرمى، وفي الدقيقة 68 أجرى على ماهر ثاني تغييراته بنزول عمر كمال بدلا من محمد رزق.

وأجرى ميمى عبدالرازق ثاني تبديلاته بنزول أحمد تمساح وخروج ناصر ماهر، بعدها بدقيقتين نجح تمساح في تسجيل الهدف الأول للفريق السكندري من تسديدة قوية سكنت شباك دعدور،

وأجرى الأسيوطي أخر تبديلاته بنزول شيلونجو وخروج لينكس، وانطلق تمساح في الدقيقة 76 داخل منطقة الجزاء لكن تدخل أوكا في الوقت المناسب، واستخلص الكرة، ومن هجمة مرتدة حصل سافيولا على ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء بعد تدخل محمد حمدي زكي الذي حصل على البطاقة الصفراء، ومرت الضربة حرة دون أي خطورة.

وفي الدقيقة 84 كاد الأسيوطي أن يدرك هدف التعادل بعد أن أرسل موليمي كرة عرضية، لكنها مرت من أمام الجميع بغرابة شديدة، وتألق دعدور في الدقيقة 89 بعدما تصدى لانفراد محمد حمدي، ببراعة شديدة، بعدها بدقيقة احتسب محمد الحنفى حكم المباراة ركلة جزاء لفريق الأسيوطي بعد تدخل المهدي سليمان مع شيلونجو، الذي نفذها بنجاح على داخل شباك المهدي، ويطلق بعدها بدقيقة الحنفي صافرة نهاية الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ويتجه الفريقين للوقت الإضافي.

حاول الفريقين من إحراز هدف الفوز، واعتمدوا على الهجمات المرتدة، والتسديد من خارج منطقة الجزاء، وانحصر اللعب في وسط الملعب في بعض الفترات، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي، ويتجه الفريقين إلى ركلات الجزاء.

محمد حمدي زكي نفذ الركلة الأولى لفريق سموحة، ويضعها داخل الشباك، وسجل ياسر إبراهيم الركلة الثانية، وأحرز عبدالله بكر الثالثة، وينفذ اسلام صالح الركلة الرابعة بنجاح، وأضاع حسام حسن الركلة الخامسة.

وسجل عمر كمال الركلة الأولي لفريق الأسيوطي ووضعها داخل الشباك، وأضاف شريف رضا الضربة الثانية، وتصدى المهدي سليمان لركلة شليونجو، عمر سافيولا يسجل الركلة الرابعة، قبل أن يضيع أحمد سعيد أوكا ويتأهل سموحة لنهائي الكأس.

ويلتقي سموحة مع نظيره الزمالك الذي تأهل على حساب الإسماعيلي، بعد أن حقق عليه الفوز بأربعة أهداف لهدف، في نهائي كأس مصر يوم الثلاثاء المقبل على ملعب الجيش ببرج العرب.
 

التعليقات