مدافع المقاولون عن قرار اعتزاله: لا أكون "عالة" على زملائي

تحرير :

٢٢ أبريل ٢٠١٨ - ١١:٤٢ ص

أكد رامى عادل، مدافع المقاولون العرب، أن قرار اعتزاله كرة القدم نهائي ولا رجعة فيه، موضحًا أنه لا يريد التواجد في الملعب من أجل المال، فلاعب الكرة إذا اعتزل وهو قادر على البقاء يعتبر شيئًا جيدًا للغاية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

ووقال رامي، في تصريحات إذاعية اليوم الأحد: "أريد الاعتزال وأنا راضٍ عن نفسى حتى لا أكون "عالة" على زملائي، أنا قادر على اللعب والعطاء لمدة موسمين، لا أريد أن أشعر بأنني اعتزلت لأننى غير قادر".
 
وأضاف:"سأنتظر في النادي بعد قراري النهائى بالاعتزال، ولكن لو جاء جهاز فني وتمسك ببقائي في الموسم الجديد، هنا لن أتأخر عن النادي، فبكل صراحة لا أريد أن يأتى مدير فني ويقول لى اعتزل".
 
وأردف:" الفريق كان يسير بخطى ثابتة في بداية مسابقة الدوري الممتاز، ولكن الإصابات عطلت الفريق نسبيا، بالإضافة إلى عدم ثبات التشكيل، كما واجه المقاولون سوء توفيق، وكان الفريق يتلقى أهدافا على عكس سير المباراة.
 
وتابع: "واجهنا سوء توفيق، وكنا نتلقى أهدافًا على عكس سير المباراة، فكنا نؤدي بشكل جيد، ولكننا كنا نستقبل أهدافا بشكل غريب".
 
واختتم: "هناك بعض اللاعبين لم يتحملوا الضغوط لاستكمال المسيرة نحو المربع الذهبي، ولكن إدارة النادي دعمت الفريق بشكل كبير للغاية، فالتقصير جاء مننا كلاعبين، ولم نركز في طموحنا بالشكل المطلوب".
 
ويحتل المقاولون العرب المركز الـ11 في جدول الدوري الممتاز برصيد 39 نقطة، قبل ختام المسابقة بجولة واحدة، وفاز فى 9 مباريات وتعادل فى 12 وخسر 11 لقاء.
التعليقات