أسطورة روما:«أفتقد كرة القدم»

تحرير : عاصم سلامة

١٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٩:٠٦ م

  أكد أسطورة نادي روما، فرانشيسكو توتي، أنه يفتقد لعب كرة القدم مع ذئاب روما بعد اعتزاله اللعب، مؤكدًا سعادته بدوره الإداري الجديد.

وأعلن توتي الذي يعمل الآن كمديرًا للنادي إلى جانب المدير الرياضي الإسباني مونشي، اعتزاله في نهاية الموسم الماضي، وتحدث عبر صحفة النادي على «فيسبوك» قائلًا: «روما أجمل مدينة في العالم، أعيش بها كل يوم ولا أتخيل أن أقلب حياتي رأسًا على عقب بالابتعاد عنها، فهى بها البحر والجبال والشمس، إنه مكان رائع للعيش فيه، عندما أتجول في المدينة، لا أعيش حياة شخص عادي بسبب المشجعين، فلديّ فرصة قليلة للغاية لزيارتها ورؤيتها من الداخل، والاستمتاع بها كأي شخص عادي».

وعن اعتزاله، قال توتي: «الشيء الذي أفتقده هو شعور ارتداء الحذاء قبل الدخول للملعب، لكني محظوظ لأنني أعيش التجربة الآن بطريقة أخرى كما لو كنت لاعبًا، فأنا متواجد في غرفة خلع الملابس، في الملعب، وأتحدث للمدرب وأذهب للتدريبات، الذي ينقصني فقط هو أنني لا أقوم بارتداء الحذاء للمشاركة».

وواصل: «لم أغادر روما أو إيطاليا منذ صغري، لأنني كنت أرغب في ارتداء نفس القميص، كانت مسيرتي رائعة، واللحظة الأفضل فيها كان فوزي بالاسكوديتو، كنت أعرف بمجرد أن انضممت للفريق الأول بأن كرة القدم ستكون حياتي، ثم أدركت بعدها أن الأمر قد أصبح عملًا، عندما وصفوني بملك روما، شعرت بعاطفة لا توصف».

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

التعليقات