كريسبو: منتخب الأرجنتين يصارع الوقت.. واستبعاد النجوم وارد

تحرير : كريم مليم

١٥ مارس ٢٠١٨ - ٠٩:٣٢ ص

أقر هيرنان كريسبو مهاجم منتخب الأرجنتين السابق، بأنه ليس واثقا من قدرة المدرب خورخي سامباولي على تطبيق أفكاره مع المنتخب الوطني، الذي يستعد لخوض نهائيات كأس العالم لكرة القدم في روسيا هذا العام.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وقال كريسبو صاحب الـ42 عامًا، إنه سينتظر ليرى إن كان بإمكان اللاعبين التكيف مع أسلوب سامباولي الذي تولى قيادة الأرجنتين في يونيو الماضي.

وأضاف رابع أفضل هداف في تاريخ منتخب الأرجنتين برصيد 35 هدفًا: "لدي إيمان كبير بقدرات سامباولي، لكن ليس أمامه متسع من الوقت لفرض هويته إنه يجتهد من خلال مشاهدة الفيديو وزيارة اللاعبين لكن في الوقت الحالي لا نعرف ما هي هوية الفريق، لسوء الحظ لا يوجد وقت كاف".

وفي وجود أسماء بحجم ليونيل ميسي وجونزالو هيجوين وسيرجيو أجويرو وأنخيل دي ماريا وباولو ديبالا، تمتلك الأرجنتين تشكيلة تحسد عليها، لكن الفريق تعثر في آخر عامين في تصفيات أمريكا الجنوبية وضمن التأهل لكأس العالم فقط بفوزه 3-1 على الإكوادور في ختام التصفيات المؤلفة من 18 مباراة.

وأشرف على قيادة الأرجنتين ثلاثة مدربين خلال هذه التصفيات وتولى سامباولي المهمة في آخر أربع مباريات بعد إقالة إدجاردو باوزا عقب الخسارة 2-0 أمام بوليفيا، وبعد التأهل فازت الأرجنتين 1-0 على روسيا وديا لكنها خسرت 4-2 أمام نيجيريا في مباراة فضحت أخطاء الدفاع.

وتابع كريسبو: "الأمر يبدو لغزا، نحن نعرف اللاعبين ونعرف سامباولي لكن نحتاج منهم الانسجام ونود أن نرى استيعابهم لأفكاره سريعا وهذا ما نتوق لرؤيته"، وقد يضطر سامباولي للاستغناء عن أسماء كبيرة من تشكيلته.

وواصل كريسبو "هل من العدل استبعاد أحد من الأسماء الكبيرة؟ سأقول لا، لكن من جهة أخرى هل يمكنهم أن يلعبوا جميعا؟ هذا صعب ومن الضروري إيجاد التوازن، لذا سيتعين عليه اتخاذ قرارات صعبة ومؤلمة".

وخسرت الأرجنتين نهائي كأس العالم 2014 أمام المانيا وتخوض مشوارها في نسخة 2018 في مجموعة تضم أيسلندا وكرواتيا ونيجيريا.

التعليقات