أزمة في الجبلاية بسبب أحمد مجاهد

تحرير :

٠٨ مارس ٢٠١٨ - ١٢:٥٥ م

نشبت أزمة في اتحاد الكرة، بسبب أحمد مجاهد عضو المجلس، والذي قرر بشكل فردي، إعادة مباراة وادي النيل والتحرير في القسم الثالث، بعدما ألغيت من جانب الحكم بسبب شغب الجماهير.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وأبدى مسئولو اتحاد الكرة غضبهم الشديد من تصرفات مجاهد التي تثير الأندية ضدهم، خاصة وأن تقرير حكم المباراة أدان جماهير الفريقين بأنها ألقت الطوب على اللاعبين من فوق أسطح المنازل المُحيطة بالملعب، في الدقيقة 40 والنتيجة 0/0، وهو ما دفعه لإلغاء المباراة، ورغم عدم تضمن اللائحة على قرار بخصم النقاط إلا أن لجنة المسابقات تتخذ هذه العقوبات من باب ردع الأندية والجماهير عن ارتكاب أي أحداث خارجة عن النص.

وأجرى عصام عبد الفتاح ومحمد أبو الوفا عضوي مجلس الإدارة اتصالًا مع عادل محفوظ رئيس لجنة المسابقات في القسم الثالث للاستفسار عما حدث في المباراة، وأكدوا له أنه كان على حق في قراراته، واعتبرا أن إعادة المباراة يعد مكافأة لصالح فريقين ارتكبت جماهيرهما أحداث شغب، كما أن الأمن من الصعب أن يوافق على إقامة المباراة في ملعب وادي النيل من جديد نتيجة ماحدث.
 
اللافت أن أعضاء المجلس لم يحركوا ساكنًا تجاه تصرفات مجاهد رغم تضامن بعضهم مع لجنة مسابقات القسم الثالث.
التعليقات