غضب بين لاعبى الأهلى بسبب فضيحة الساعات "الرولكس" تعرف على السببب

تحرير : احمد محمد

١١ فبراير ٢٠١٨ - ٠٧:٤٢ م

 حالة من الغضب انتابت لاعبى الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى بعد تسريب فضيحة الهدايا التى منحها ترك ال شيخ رئيس الهيئة الرياضية السعودية لبعثة الأهلى التى شاركت فى مهرجان اعتزال فؤاد أنور لاعب فريق الشباب السعودى الأسبق الذي أقيم على استاد الأمير فيصل بن فهد في العاصمة الرياض..

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وشهدت الأيام الماضية تسريب فضيحة هدايا سفرية السعودية بعدما خرج الإعلامى عبدالناصر زيدان وكشف النقاب عن حصول عن تلقى عدد من المرافقين لبعثة النادي الأهلي لبعض الهدايا أثناء سفرهم للسعودية، عبارة عن ساعات من ماركة روليكس العالمية، إضافة إلى 50 ألف ريال سعودى. 
 وتابع عبد الناصر زيدان قائلاً "بعض المرافقين لبعثة الأهلى لم يحتفظوا بتلك الساعات، وفوضوا نجمًا كبيرًا من جيل التلامذة -رافضًا ذكر اسمه- لبيع بعض الساعات لوكيل ماركة الساعات في مصر، موضحا أن أسعار الهاى جولد تم عرضها بـ28 ألف دولار، والهاف جولد تم عرضها للبيع مقابل 21 ألف دولار". 
المفاجأة أن اللاعبين أنفسهم حصلوا على ساعات قيمتها لا تتعدى أربعة الآف دولار وهو ما آثار غضبهم بعدما نما الى علمهم أن أحد المسئولين تابع مع ترك ال شيخ تحديد قيمة الهدايا التى سيحصل عليها لاعبو الفريق الذين شاركوا فى اللقاء بينما حصل عدد من المسئولين بالنادى الذين لم يسافروا مع البعثة على نفس الساعات التى حصل عليها الوفد المرافق للبعثة.
التعليقات