محمد عمر يكشف لـ«الفرسان» أول طلباته مع الاتحاد السكندري

تحرير : هاني العوضي

١١ فبراير ٢٠١٨ - ٠٢:٣٢ م
أنهى مجلس إدارة نادي الاتحاد السكندري، برئاسة محمد مصيلحي، اتفاقه النهائي مع محمد عمر، لتولي القيادة الفنية للفريق الأول لكرة القدم بالنادي خلفًا للإسباني خوان ماكيدا، الذي تمت إقالته من تدريب الفريق عقب الخسارة من الإنتاج الحربي ضمن الجولة الـ23 للدوري الممتاز.
 
وقال «عمر» في تصريحات خاصة لـ«الفرسان»: «بالتأكيد المهمة صعبة لكن الفريق يضم عناصر جيدة من الاعبين، وسنعمل على إنقاذ الاتحاد والبقاء بالدوري، ولكن يجب تكاتف الجميع سواء جماهير أو مسؤلين خلف الفريق».
 
وأوضح: «لايوجد عندي شك واحد بالمليون من مساندة الجماهير للفريق في الفترة المقبلة، رغم علمي أن هناك أصوات من الجماهير ترفض عودتي، ولكن عناك أيضًا من يدعمني خلال الفترة المقبلة»، مطالبًا الجماهير بالوقوف خلف الفريق في المرحلة المقبلة، لأني كان لي تجربة مشابهة مع الاتحاد في بداية الألفية الثالثة، ونحجت حينها في إنقاذ الفريق في آخر مباراة بالدوري أمام أسمنت السويس».
 
ويضم الجهاز الفني الجديد كلا من محمد عمر مديرًا فنيًا، ومحمد إبراهيم مديرا للكرة، ومحمد نور مدربًا عامًا، وتامر عبد الحميد مدربًا، ويوسف حمدي مدربًا مساعدًا، ومجدي بهلول مدرب لحراس المرمى.

 

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

التعليقات