تخصيص مدرج باستاد "المصري" البورسعيدي لتأبين الشهداء

تحرير : أحمد سعيد

١٠ فبراير ٢٠١٨ - ٠١:٤٤ م

يشهد استاد النادي المصري بمحافظة بورسعيد، اليوم السبت، مباراة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي أمام فريق "جرين بافالوز" الزامبي في ذهاب الدور التمهيدي من البطولة الكونفيدرالية الإفريقية، عقب غياب دام أكثر من 6 سنوات عقب أحداث الاستاد الشهيرة التي راح ضحيتها العشرات من جماهير النادي الأهلي.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

 
وستشهد كافة مدرجات الاستاد عودة الجماهير إليها ما عدا المدرج الشرقي الذي كان مخصصًا لمشجعي النادي الأهلي وقت الأحداث، وقرر مجلس إدارة النادي المصري البورسعيدي، برئاسة سمير حلبية، تخصيص المدرج الشرقي في استاد النادي، لتأبين شهداء الوطن بصفة عامة وشهداء الرياضة بصفة خاصة من مشجعي أندية الأهلي والزمالك والمصري.
 
واتفق أعضاء المجلس على وضع علم مصر، وشارات سوداء على المدرج، بجانب وضع باقات من الورود على المقاعد، خلال مباراة المصري أمام نظيره "جرين بافالوز" في البطولة الكونفيدرالية.
 
وأهاب المجلس بالجماهير بعدم تواجد أي فرد لا يحمل تذكرة المباراة بالنطاق المحيط بالاستاد، تجنبًا للتكدس وتيسيرًا على الجهات الأمنية.
 
وتسيطر حالة من الهدوء على محيط استاد النادي المصري في بورسعيد، والمقرر إقامتها في السابعة والنصف من مساء السبت، كأول مباراة رسمية تقام على الملعب منذ 6 أعوام.
 
ويدير مباراة اليوم طاقم تحكيم أوغندى مكون من ماشود سالى حكماً للساحة، ويعاونه كل من ديك أوكيلو وباليكوا موسى نجوبى مساعدين، بالإضافة إلى شيلانجيه على سابيلا حكماً رابعاً، فيما سيتولى الجزائرى عمار بهلول مهام مراقب المباراة.
 
التعليقات