محرز يتهم الصحف البريطانية بالتضليل ويؤكد على ولاءه لليستر

تحرير : خالد الفوي

١٠ فبراير ٢٠١٨ - ١٠:٢١ ص
نفي النجم الجزائري رياض محرز ما تردد في الصحف البريطانية بشأن تمرده على ليستر سيتي بسبب عدم الموافقة على انتقاله إلى مانشستر سيتي في اليوم الأخير من الميركاتو الشتوي السابق وذلك حسبما نقل موقع "فور فور تو".
 
وتمكن النجم الجزائري من الفوز بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي في موسم 2015- 2016 بعدما قاد ليستر بصورة مفاجأة للتتويج بلقب الدوري في ذلك الموسم، قبل أن يصرح بوضوح عن رغبته في الرحيل عن الثعالب بعدما تقدم بطلب رسمي للإدارة للسماح له بالرحيل في نهاية الموسم الماضي، إلا أن لم يتلقى العروض التي ينتظرها حيث كان العرض الوحيد المقدم له من صفوف روما الإيطالي ليقرر حينها مواصلة اللعب في صفوف ليستر سيتي.
 
وفي شهر يناير الماضي دخل مانشستر سيتي على خط المفاوضات لضم محرز إلا أن ليستر رفض بيع نجم الفريق ليغيب بعدها عن أخر مباراتين للثعالب في الدوري وقالت الصحف البريطانية حينها أن السبب هو تمرد النجم الجزائري وعدم مشاركته في التدريبات.
 
ورد محرز على الصحف البريطانية قائلًا بأن إدارة ليستر سيتي تعلم جيدًا رغبته سواء بالتواصل المباشر معه أو من خلال مستشاريه، مشيرًا إلى أنه كان جزءًا من الفريق الذي حقق العديد من الإنجازات سواء بالصعود إلى البريميرليج أو بالتتويج بلقب المسابقة.
 
وأضاف النجم الجزائري أن أهدافه تبقي دائمًا كما هي حيث يقدم كل ما لديه عندما يشارك في المباريات من أجل زملاءه والنادي والجماهير وسيبقى الأمر كما هو في المستقبل عندما يحصل على فرصة المشاركة في المباريات مع ليستر سيتي.
 
وأشار محرز أنه على مدار الأيام العشر الماضية أدعى بعض الأشخاص أنهم أصدقاء مقربون له وتحدثوا في أمور لا يعلموا عنها أي شيء ومن بينهم صحفيين وضعوا افتراضات دون التحقق من حقيقة القصة، ليؤكد بأن جميع الإفتراضات التي وضعت لتفسير سبب غيابه عن أخر مباراتين غير صحيحة بالمرة، كما أن جميع الرويات صدرت بدون الإعتماد على مصدر سواء من خلاله أو من خلال مستشاريه.
 
يذكر أن محرز سجل 8 أهداف هذا الموسم في الدوري الإنجليزي وصنع 7 أهداف أخرى ليساعد ليستر سيتي على إحتلال المركز الثامن في جدول الترتيب، وتعادل الثعالب في أخر مباراتين في غياب النجم الجزائري أمام كل من إيفرتون وسوانزي سيتي.
التعليقات