المنظمة المصرية لمكافحة المنشطات تصدر بيانًا بشأن واقعة دبش

تحرير :

٢٦ ديسمبر ٢٠١٧ - ١١:١٦ ص
أصدرت المنظمة المصرية لمكافحة المنشطات النادو، اليوم الثلاثاء، بيانًا بعد إخطار اتحاد الكرة بواقعة تعاطي أحد لاعبي الدوري الممتاز للمنشطات بعد أن أثبتت التحاليل إيجابية العينة التى تم اتخاذها من اللاعب ضمن العينات التى يتم اتخاذها من اللاعبين ضمن مباريات الدورى الممتاز.
 
وقال البيان: "في اطار الحفاظ علي نظافة الرياضة المصرية من المواد المحظورة والمنشطات وطبقا للكود الدولي 2015  وكذلك المعيار الدولي للفحص والتحريات وطبقا للخطة السنوية للنادو المصري بسحب عينات من كافة الاتحادات المصرية الرياضية فقد قام فريق مراقبي مكافحة المنشطات بالنادو تحت اشراف السيدة الدكتورة هناء أمير مدير عام المنظمة المصرية لمكافحة المنشطات بسحب عينات من فرق كرة القدم بالدوري الممتاز القسم الاول وكذا القسم الثاني للموسم الكروي 2017-2018".
 
وأردف البيان: "اسفرت احدي العينات التي تم سحبها للاعب م.ح عن ايجابية العينة داخل نظام المسابقة IC وارسل المعمل الدولي ببرشلونة نتيجة العينة الخاصة باللاعب واحتوت علي مادتي Methylhexanamine and prednisolone وعليه تم اخطار الاتحاد المصري لكرة القدم بالنتيجة وايقاف اللاعب المذكور ايقافا مؤقتا من تاريخ ظهور نتيجة العينة في 22 ديسمبر 2017 انتظارا لطلب اللاعب تحليل العينة B او تقديم عذر مرضي وفي حال عدم الوفاء بما سبق يتم حضور اللعب جلسة الاستماع والعقوبات بالنادو المصري وتحديد العقوبة طبقا للكود الدولي 2015 وللاعب الحق في التقدم باستئناف الحكم امام لجنة الاستئناف الوطنية بالنادو خلال 21 يوما من تاريخ توقيع العقوبة".
 
وكان قد كشف الفرسان أن اللاعب هو محمد دبش مدافع نادي بتروجيت، وقال أسامة غنيم المدير التنفيذي للمنظمة المصرية لمكافحة المنشطات قد صرح للفرسان في إن أي لاعب يتم سحب عينتين منه، يتم تحليل واحدة والاحتفاظ بالأخرى، وإذا كانت العينة الأولى إيجابية، فإنه يمكن تحليل العينة الثانية لكن يتحمل اللاعب تكلفتها، وتصل إلى ربع مليون جنيه.
 
وواصل بأنه في حالة ثبوت إيجابية العينة الثانية، يتم عمل جلسة استماع من جانب اللجنة للاعب بعدما يتم معاقبته بالإيقاف لفترة تتراوح من سنتين إلى 4 سنوات، مع تغريم ناديه 3 آلاف دولار.
 
وتابع بأن اللاعب يحق له الاستئناف ضد قرار لجنة الاستماع خلال 21 يومًا من عقدها، موضحًا أن موقف اللاعب لا يغير نتيجة مباراة فريقه التي ثبت تناوله منشططات خلالها.
 
وأفاد بأن دبش موقفه ضعيف لأن العذر المرضي هو الأمر الوحيد الذي ينقذه من هذا الموقف، لكن المنشط الذي تناوله مثير للجهاز العصبي المركزي، ولايوجد عقار أو دواء يُعالج مرض ويسبب هذا المفعول.
 
الجدير بالذكر أن واقعة محمد دبش التي تم اكتشافها مؤخرا هي أول حالة منذ عام 2010 وتحديدا منذ الكشف عن حالة أحمد صبحي الظهير الأيمن لانبى ومنتخب الشباب وقتها.
 
التعليقات