مصطفى مراد فهمي يتحدث عن قناة الأهلي وأسباب إنضمامة لقائمة «طاهر»

تحرير : أحمد سعيد

١٩ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٥:١٩ م
اعتبر مصطفى مراد فهمي، المرشح على منصب النائب في قائمة محمود طاهر، في الانتخابات المزمع إجراؤها في النادي الأهلي 30 نوفمبر الجاري، أن الإعلام ينحاز لبعض المرشحين على حساب آخرين.
 
وقال فهمي : "قائمتي طاهر ومحمود الخطيب، أنفقتا أموالا طائلة في الانتخابات، لكن حملة الخطيب أنفقت أموالا أكثر من حملة طاهر".
 
وأعرب فهمي عن اندهاشه من تفكير البعض في حدوث مشكلات أو احتكاكات خلال انتخابات النادي، مضيفا "كلنا أبناء الأهلي ونسعى لخدمته سواء قائمة طاهر أو الخطيب، تربطنا علاقات شخصية وصداقات".
 
وأوضح: "مصطفى علواني جد رانيا علواني كان مع والدي في نفس فريق الكرة بالأهلي، وهو ما يؤكد على أننا جميعا أسرة واحدة".
 
وأكمل: "لا توجد أي أزمات بينا كلنا نحب الأهلي ونسعى لخدمته وتعودنا دائما على أن الانتخابات تمر بهدوء الفائز يتولى منصبه والخاسر يهنيء الفائز".
 
وأشار إلى أن محمود طاهر، كلفه بملف استاد النادي الجديد، مشددا على أنه ترشح في الانتخابات بسبب هذا الحلم، الذي تمنى أن يرى النور فهو مهم لكل مشجع اهلاوي بعيدا عن كونه عضوا أم لا.
 
وأضاف "لنا ذكريات كثيرة في مدرجات ملعب مختار التتش، ولكن النادي الاهلي لابد أن يكون له ستاد يليق باسمه وبجماهيره الكبيرة".
 
وكشف مصطفى مراد فهمي عن تلقيه عرضا لخوض الانتخابات على قائمة محمود الخطيب، كما أعلن عن حالة وحيدة كانت ستجعله لن يخوض الانتخابات.
 
وقال فهمي "عندما عرض علي طاهر خوض الانتخابات في قائمته وافقت دون تردد لأنني أريد أن أخدم الأهلي".
 
وأشار "بعدها عرض علي الخطيب الانضمام لقائمته ولكنني كنت قد أعطيت كلمتي لمحمود طاهر".
 
وأشار "طاهر عرض علي أن أنضم في البداية كعضو مجلس إدارة وليس نائبا".
 
وأكمل "في حالة أن أتاني عرض الخطيب قبل طاهر كنت بالتأكيد سأفكر في ذلك".
 
وأوضح: "أعطيت كلمة لطاهر من البداية ولو لم أحترمها لن أحترم نفسي".
 
وكشف فهمي عن حالة وحيدة كانت ستجعله لن يخوض الانتخابات هي ترشح خالد مرتجي – مرشح العضوية في قائمة الخطيب – على منصب النائب.
 
وقال: "مرتجي إمكانياته وخبراته قريبة مني كما أنه صديق عزيز، مع كامل الاحترام والتقدير لمنافسي الوزير السابق العامري فاروق".
 
وكشف مصطفى مراد فهمي، لماذا اعتبر أن حسن حمدي ومحمود الخطيب اهدرا مبادئ النادي.
 
وقال مصطفى فهمي، "في بداية الندوة التي تحدث عنها الجميع قام مجموعة من الحضور بالهجوم على حسن حمدي والخطيب، وقمت بالرد عليهم ورفضت أن يتعرض اسم أحد للاهانة في وجودي."
 
وتابع: "أثناء الندوة جاء الحديث عن أن طاهر أهدر مبادئ الأهلي، فقمت بالرد بأن حمدي والخطيب أهدرا المبادئ، والسبب وراء ذلك هو أنهما خالفا العرف السائد داخل مجالس إدارات الاهلي على مدار التاريخ."
 
وأضاف: "سنة 1980 فاز صالح سليم على الفريق مرتجي في الانتخابات، فلم ينقطع عن الذهاب للأهلي وتواجد داخل النادي في اليوم التالي مباشرة، وهذا كان حال كافة مجالس إدارات النادي."
 
ووصف المرشح على منصب نائب رئيس مجلس إدارة النادي، ضمن قائمة محمود الخطيب، بأنه قناة النادي الرسمية "ليست حيادية"، وطالبها بعدم مساندة مرشح على حساب الآخر.
 
وقال فهمي "أنا لا أعرف أي شيء عن الإعلام، ولا استطيع ان أقدم توجيهات تساعد في تطوير قناة النادي الرسمي."
 
وتابع: "لدي ملحوظة واحدة وهي أن قناة النادي ليست حيادية، وفهناك برامج تنتمي لمرشح، وبرامج أخرى تنتمي لمرشح آخر، وهذا الأمر يسيء للنادي، ويجعل الصورة غير جيدة."
 
وستجرى انتخابات النادي الأهلي يوم 30 نوفمبر الحالي وكان محمود طاهر قد تقد بأوراق ترشحه بصحبه قائمته.
 
التعليقات