حجازي: الألتراس أخوان ونجم كرة شهير ساعدهم في «بورسعيد»

تحرير :

٠٤ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٤:٤٠ م

 هاجم الكاتب والإعلامي إبراهيم حجازي، قائدي الأولتراس في مصر متهمهم أنهم سبب في الإنقسام والأزمة التي تشهدها الكرة المصرية في الوقت الحالي. 

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

 
وقال حجازي في برنامجه دائرة الضوء والذي يعرض عبر شاشة التلفزيون المصري بالقناة الاولى أن الإخوان لهم يد في المعارك التي تتم من بين أولتراس النادي الأهلي والزمالك". 
 
وتابع حجازي "أن تنظيم الأولتراس هو قيادي لحركة 6 أبريل وحركة كفاية.. التنظيم ظهر أنه تنظيم رياضي ولكن القيادات كانت سبب في مشاكل كثيرة وسمحوا لدخول صلاح أبو اسماعيل وخيرت الشاطر بينهم حتى اشتعلت الأزمة فيما بينهم". 
 
وأضاف "الإنتماء تحول لتعصب أولتراس الأهلي ولعوا في مشجع للزمالك وأولتراس الزمالك دخلوا النادي الأهلي لوضع علم الزمالك داخل مقر النادي بالجزيرة كأنه احتلال".
 
وأردف "حادثة بورسعيد ورائها الإخوان المسلمين.. وكان وقتها الحكم في يد الحكم العسكري والإخوان أرادوا أن يوضحوا للعالم أن المجلس العسكري غير قادر على حماية مصر". 
 
وهاجم إبراهيم حجازي نجم كرة شهير لم يذكر أسمه قائلًا "المشير طنطاوي أرسل طائرة لفريق الكرة بالأهلي بعد الحادثة ونجم الأهلي هرب من مصافحة المشير وأكد لبعض اللاعبين من حوله أنه لا يريد مصافحة شخص تلوث يده بالدماء إشارة أن الجيش هو من قتل الشباب". 
 
وأختتم "الأولتراس هو أحد أجنحة الإخوان والقيادات هي السبب لأن الشباب لا يعرف شئ فهم قطيع".
التعليقات