«كورونا وشعوره بالخيانة».. العشري يسرد أسباب رحيله عن المصري

تحرير : محمد جمال

٠١ سبتمبر ٢٠٢٠ - ١٢:٠٤ ص
أعلن طارق العشري رحيله عن تدريب النادي المصري، بعد أشهر قليلة من تولي مهمة تدري الفريق البورسعيدي.

وصرّح العشري: "أصبحت الآن المدرب السابق للمصري، اتفقت بالفعل مع إدارة النادي على الرحيل بالتراضي".


وأضاف عبر أون تايم سبورتس 2: "قمت ببناء فريق محترم والكل رأى كيف ظهرنا أمام الزماك وقدمنا مباراة كبيرة".

وأوضح: "حضر فيروس كورونا وضرب الفريق في مقتل، هُدم كل ما بنيته في 6 أسابيع، أنا شخصيا ابتعدت عن الفريق 15 يوما واللاعبين أصيبوا جميعهم".

وأجاب: "أبديت اعتراضي للإدارة على خوض مباراة مصر للمقاصة، لم أكن أمتلك حارس مرمى، ولكن  للأسف الأندية تلعب على نقاط ضعفنا ويعرفونها، الكل يلعب لمصلحته من أجل النقاط الثلاث، والمصري يمثّل فرصة جيدة أن تفوز عليه حاليا،ك  كان ضدي، وصرت مشتتا".

واستطرد: "الكل رأى كيف كان هناك جدل كبير حتى الساعة 11 مساءً وعدم معرفتي بنتيجة المسحات ومكالمتي مع وليد العطار على الهواء، ألغيت يومها المحاضرة والتدريب ولم أكن أعرف التشكيل".

واضاف: "فوجئت أن وليد العطار أعطى نتئاج المسحات لـ عبد الظاهر السقا وطبيب الفريق منذ الساعة السابعة، لا أستطيع تفسير إخفاء النتائج عني حتى الآن، لماذا؟!".

وأضاف: "أنا المدير الفني، يجب أن أعلم بكل صغيرة وكبيرة، أنا (اللي إيدي في النار)، من الذي ضُحي به في النهاية؟".

وواصل: "شعرت بالخيانة، من فرد معين تحديدا، وليس مجلس الإدارة الذي أكن له حب ومودة،لم أر ذلك طوال 20 عاما من التدريب".

وأختتظ: "النادي تفاوض مع مدربين آخرين وأنا لا أزال في المعسكر، أنا شخص محترم، لو أردتم رحيلي فأخبروني بكل وضوح وساتقدم بالشكر لكم".

التعليقات