«قرار التجميد واجتماعه مع عبد الحفيظ».. شريف اكرامي يتحدث

تحرير : محمد جمال

٢٦ أغسطس ٢٠٢٠ - ٠١:٢١ ص

كشف شريف اكرامي حراس مرمى النادي الاهلي عن كواليس اعلان رحيله عن المارد الأحمر مشيرا  إلى أنه في النهاية لا يوجد شخص واحد يمثل الأهلي وأن الجميع إلى الزوال عادا الكيان .

وقال إكرامي في تصريحات تلفزيونية بفضائية "صدى البلد" عبر برنامج "الماتش": "عندما أعلنت الرحيل في يناير الماضي قلت الأسباب بلا أي دبلوماسية". 

وأضاف: "لم يكن في ذهني أن أصرح لأحد بأنني راحل والنادي تفاجأ بحديثي على تويتر، وسيد عبد الحفيظ قال لي أنني تسببت في حرج للإدارة، ولكن أنا لم أكن أقصد ذلك إطلاقًا".

وواصل: "لا أخطط لأي طموح بعد اعتزالي، هدفي الاستمرار في الكرة ولا أضع طموح إداري لي، لن أذهب وأطرق الباب، هذه ليست حساباتي، أنا أحافظ على استثماري في نفسي".

وتابع: "بالنسبة لي ليس هناك شخص يمثل الأهلي، في النهاية الكل راحل، هناك أشخاص إنزعجوا من تقبل جماهير الأهلي لقراري".

وأوضح: "هناك أمور تحدث داخل البيت الواحد وأنا لدي ثوابت أن أسرار البيت لن تخرج منه، وأنا من هذا المنطلق قلت أسبابي للرحيل فقط".

واستكمل: "لم أكن أريد أن تنتهي علاقتي بالنادي الأهلي عند التفاوض وقررت إعلان الرحيل، كنت أرى أن ما زال أمامي مشوار واعتبرت نفسي مرحلة في رحلة الأهلي، وكنت لا أريد أن أختلف مع الأهلي، واخترت الرحيل في توقيت مبكر"..

وتابع: "بعد جلوسي مع سيد عبد الحفيظ ظللت مستمرا مع الفريق وأتدرب، ورينيه فايلر تحدث معي وتأكد أنني سأرحل وكان يحاول إقناعي بالبقاء ولم يتحدث معي حول أنه سيشركني، بل كان يحاول إقناعي بالقاء كحارس ثان".

وكشف: "بعد انتهاء فترة الكورونا عدنا للتدريبات يوم 25/6 ومنذ هذا التاريخ حتى قبل بداية الدوري بثلاثة ايام لم أغب يوما عن التدريب، مباراة سموحة الودية لم أشارك، ومدرب الحراس لم يكن متواجدًا وأنا توليت تدريب الحراس".

وأكمل:"بعد مباراة سموحة تحدثت مع فايلر وقلت له واضح أنك ستعتمد على محمد الشناوي وعلي لطفي ومصطفى شوبير ثالثهم، فهل أنا تصنيف رابع؟ قال لي لا أنت ليس لك تصنيف أنت رجل صاحب خبرة ولكنك قررت الرحيل ولذلك أدخل العناصر الأخرى".

ونوه: "طلبت منه بما أنني خارج الحسابات أن أضع خطة للخمس مباريات المقبلة، وهو أن أسافر لأهلي في الساحل الشمالي وبعد موافقة فايلر ابلغت سيد عبد الحفيظ، ولم يمانع ولكن كان يتحدث معي في أمور أخرى حول رحيلي".

وأتم: "قرار تجميدي إداري وليس فني وأنا احترمته وقدرته، وبعد إعلان رحيلي سيد عبد الحفيظ قال في اجتماع مع اللاعبين إنه لن يسمح لأي لاعب كتابة أي شئ على السوشيال ميديا يتعلق بالإدارة أو به أي إسقاط".


التعليقات